عـ.ـاجـ.ـل: أمريكا تتـ.ـراجـ.ـع عن قـ.ـرار هـ.ـام بخـ.ـصوص سوريا

كشـ.ــ.ـ.فت وسـ.ــ.ـا.ئل إعـ.ــ.ـلـ.ـام أمـ.ـريكيـ.ـة، عن عـ..ـ.زم إد.ار.ة الـ.ـرئـ.ـيس الـ.ـأمريكـ.ـي، جو با.يد.ن، الـ.ـترا.جع عن اعـ.ـتر.اف الـ.ـولايـ.ـات الـ.ـمتحـ.ـ.دة با.لسيا.دة “ا.لإسـ.ـرائـ.ـيليـ.ـة” علـ.ـى مر.تـ.ـفعـ.ـات الـ.ـجولـ.ـان الـ.ـسوري.

جـ.ـاء ذلـ.ـك في تقـ.ـريـ.ـر نشـ.ـر.ه مو.قـ..ـع “و.اشنـ.ـطن فر.ي بيـ.ـكو.ن” الـ.ـأمريكـ.ـي، نقـ.ـلا.ً عن مسـ.ـؤو.ل رفـ.ـيـ..ـع الـ.ـمستـ.ـوى بو.زا.رة الـ.ـخارجـ.ـية الـ.ـأمريكـ.ـية قو.لهـ.ـ: “إ.ن منـ.ـطقـ.ـة الـ.ـجـ.ـولـ.ـان ليـ.ـسـ.ـت ملـ.ــ.ـكـ.ـاً لأ.حـ..ـد وأ.نـ.ـّ الـ.ـسيـ.ـطـ.ـ.رة علـ.ـيهـ.ـا يمـ.ـكـ.ـن أن تخـ.ـتلـ.ـف تبـ.ــ.ـعـ.ـاً للـ.ـتغيـ.ـير.ات الـ.ـموجو.دة في الـ.ـمنطقة”.

وأوضـ..ـح المسـ.ـؤو.ل الـ.ـأمريكـ.ـي، الـ.ـذ.ي فضـ.ـّـ.ـل عد…م الـ.ـكشـ.ـف عن هـ..ـويتـ.ـه، أنـ.ـّ الإد.ار.ة الـ.ـأمريكـ.ـية يمـ.ـكـ.ـن أن تسـ.ــ.ـحـ..ـب يو.ما.ً ما اعـ.ـترافـ.ـها الـ.ـرسـ.ـمي با.لسيا.دة الـ.ـإسـ.ـرائـ.ـيلـ.ـية علـ.ـيها.

و.في الـ.ـسيا.ق، أكـ.ـد الـ.ـمسـ.ـؤ.ول للـ.ـمو.قع الـ.ـمذكـ.ـور أنـ.ـّـ.ـه من الـ.ـناحـ.ـية الـ.ـعمـ.ـليـ.ـة، تعـ.ـتبـ.ـر مر.تفـ.ـعـ.ـات الـ.ـجـ.ـولـ.ـان مهـ.ــ.ـ.مة جـ..ـد.اً لد.ولـ.ـة إسـ.ــ.ـرائـ.ـيـ.ـل، وطـ.ـالـ.ـما بقـ.ــ..ـي بشـ.ــ.ـ.ار الـ.ـأسـ.ـد في الـ.ـسـ.ـلـ.ـطة في سو.ريـ.ـا، وطـ.ـالـ.ـما بقـ.ـيـ.ـت إيـ.ــ.ـر.ان ومـ.ـيلـ.ـيشياتـ.ـها في سو.ريـ.ـا، فإ.نـ.ـّ كل ذلـ.ـك يشـ.ـكـ.ـل خـ..ـطر.اً أمـ.ــ.ـنيـ.ـاً كبـ.ــ.ـير.اً علـ.ـى “إ.سـ.ـرائـ.ـيل”.

وأشـ.ـار إلـ.ـى أن الـ.ـسيطـ.ـ.رة علـ.ـى مر.تـ.ـفـ.ـعـ.ـات الـ.ـجولـ.ـان تظـ.ـل ذا.ت أهـ.ــ.ـمـ.ـية حقـ.ـيـ.ـقـ.ـية لأ.مـ..ـن إسـ.ــ.ـرائـ.ـيل.

وأكـ.ـّد علـ.ـى أنـ.ـّ هذ.ه الـ.ـخـ.ـطـ.ـوة إذ.ا أعـ.ـلنتـ.ـها الإد.ار.ة الـ.ـأمريكـ.ـية بشـ.ـكـ.ـل رسـ.ــ.ـمـ.ـي، فإ.ن ذلـ.ـك سيـ.ـثـ.ـ.ير غـ..ـضـ.ـ.با بيـ.ـن الـ.ـمشـ.ـرعـ.ـين الـ.ـجمهوريـ.ـين الـ.ـذيـ.ـن أيـ.ـدو.ا قر.ا.ر إد.ار.ة تر.امـ.ـب وأ.عـ.ـربـ.ـوا عن أمـ.ــ.ـلـ.ـهم في اسـ.ـتمراره.

وبحـ.ـسب الـ.ـمو.قع فإ.نـ.ـه من الـ.ـمحـ.ـتـ.ـمل أيـ.ـضـ.ـا أن يثـ.ــ.ـ.ير قلـ.ــ..ـق الـ.ـقا..دة الـ.ـإسـ.ـرائـ.ـيليـ.ـين من جمـ.ـيـ.ـع الـ.ـأطـ.ـيـ.ـاف الـ.ـســ.ـياسيـ.ـة، الـ.ـذيـ.ـن تقـ.ـو.ل الـ.ـأغلبـ.ـية منـ.ـهـ.ـم إن مر.تفـ.ـعـ.ـات الـ.ـجولـ.ـان مهـ.ــ.ـ.مة للـ.ـغـ.ـا.ية لأ.مـ..ـن إسـ.ــ.ـرائـ.ـ.يل في ضـ..ـ.وء الـ.ـتهـ.ـديد.ات الـ.ـمستمـ.ـرة من جمـ.ــ.ـا.عة حـ..ـ.زب الـ.ـلـ.ـه الـ.ـلبـ.ـنا.ني الـ.ـمدعـ.ـوم من إيـ.ــ.ـرـ.ـ.ان وا.لقو..ات الـ.ـمسـ.ـلـ.ـحة الـ.ـأخـ.ـرى الـ.ـمتـ.ـموضـ.ـ.عة في سو.ريا.

واعتـ.ـرف الـ.ـرئـ.ـيس الـ.ـأمريـ.ـكي الـ.ـسا.بق دو.نـ.ـا.لد تـ..ـرامـ.ـ.ب، في 25 آذ.ار/مـ.ـا.رس 20ـ.ـ19.، رسـ.ـميـ.ـا بسـ.ـيا.دة إسـ.ــ.ـرائـ.ـ.يل علـ.ـى مر.تفـ.ـعـ.ـات الـ.ـجـ.ـولـ.ـان الـ.ـمحتـ.ـ.لة من سو.ريـ.ـا في عا.م 19.67.، في خـ..ـطـ.ـوة أشـ.ــ.ـ.اد بهـ.ـا رئـ.ـيـ..ـس الـ.ـوزر.اء الـ.ـإسـ.ـرائـ.ـيـ.ـلي بنـ.ـيـ.ـاميـ..ـن نيـ.ــ.ـتنـ.ـيا.هو وو.صفـ.ـها بـ “تـ.ـاريـ.ـخية”.

وظـ.ـهر نتـ.ــ.ـنياهـ.ـو، الـ.ـذ.ي يسـ.ـتعـ.ـد لخـ.ــ.ـ.وض انـ.ـتخابـ.ـات إعـ.ـاد.ة ولـ.ـايـ.ـته الـ.ـشهـ.ـر الـ.ـمقبـ.ـل، إلـ.ـى جا.نـ.ـب تر.اـ.ـ.مب وهـ.ـو يو.قـ.ـع الـ.ـقــ.رار.

وقا.لت سو.ريـ.ـا إن قر.ا.ر تر.امـ.ـب “ا.عـ.ـتد.اء سـ..ـافـ..ـر علـ.ـى سيـ.ـادتها”.

وكا.نت إسـ.ــ.ـرائـ.ـ.يل قد ضـ..ـ.مت مر.تفـ.ـعـ.ـات الـ.ـجـ.ـولـ.ـان إلـ.ـى أر.اضيـ.ـها عا.م 19.8.1 في خطـ.ـو.ة لـ..ـ.م تحـ.ــ..ـظ با.عتـ.ـر.اف دو.لـ.ـي.

ما.ذا تعـ.ـر.ف عن مر.تفـ.ـعـ.ـات الـ.ـجـ.ـولان؟

تـ.ـقع المنـ.ـطقـ.ـة علـ.ـى بعـ.ـد نحـ.ـو 60 كيـ.ـلومتـ.ـرا جنـ.ـو.ب غر.بـ.ـي الـ.ـعاصـ.ـمة الـ.ـسور.ية د..مشـ.ـق، وتـ.ـضـ.ـم مسـ.ـاحـ.ـة تصـ.ـل إلـ.ـى نحـ.ـو 12.0 كيـ.ـلومتـ.ـرا مر.بعا.

وكا.نت إسـ.ــ.ـرائـ.ـ.يل قد احـ.ـتـ.ـ.لت معـ.ـظـ.ـم مر.تـ.ـفعـ.ـات الـ.ـجـ.ـولـ.ـان من سو.ريـ.ـا إبـ.ـا.ن حـ..ـ.رب يو.نيـ.ـو / حز.ير.ان 19.67.، وأ.حبـ.ـطت مـ..ـسا.عي سو.ريـ.ـا لا.ستعـ.ـا.دة المنـ.ـطقـ.ـة خلـ.ـا.ل حـ..ـ.رب عا.م 19.73.

واتـ.ـفق الـ.ـبلد.ان علـ.ـى خـ..ـ.طة لو.قـ.ـف الـ.ـاشـ.ـتبـ.ـاك بعـ.ـد عا.م من إنـ.ـشا.ء منـ.ـطقـ.ـة منـ.ــ.ـزو.عة الـ.ـسـ.ـلـ.ـاح بطـ.ـو.ل 70 كيـ.ـلومتـ.ـرا تشـ.ـر.ف علـ.ـيهـ.ـا دو.ريـ.ـات مـ..ـراقـ.ـ.بة تا.بعـ.ـة للـ.ـأمـ.ـم الـ.ـمتحـ.ـد.ة. لكـ.ـنهـ.ـما في حـ..ـا.لة حـ..ـ.رب من الـ.ـناحـ.ـية الـ.ـفنية.

و.في عا.م 19.8.1 أقـ.ـر الـ.ـبرلمـ.ـان الـ.ـإسـ.ـرائـ.ـيـ.ـلي تشـ.ـريـ.ـعا يطـ.ـبـ.ـق “ا.لقـ.ـانـ.ـون وا.لاختصـ.ـ.اص الـ.ـقـ.ـضـ.ـا.ئي وا.لإدار.ة” علـ.ـى الـ.ـجـ.ـولا.ن، وضـ.ـم الـ.ـأراضـ.ـي، غيـ.ــ..ـر أن الـ.ـمجتـ.ـمع الـ.ـدو.لي لم يعـ.ـتر.ف بالـ.ـخـ.ـطـ.ـوة وظـ.ـلـ.ـت مر.تفـ.ـعـ.ـات الـ.ـجولـ.ـان أر.ا.ض سو.ريـ.ـة محـ.ـتـ.ـلة.

تعـ.ـر.ف علـ.ـى مر.تفـ.ـعـ.ـات الـ.ـجولـ.ـان الـ.ـسورية

وأعـ.ـلن قر.ا.ر مجـ.ـلـ.ـس الأ.مـ..ـن الـ.ـتا.بع لأ.مـ.ـم الـ.ـمتحـ.ـ.دة رقـ.ـم 49.7 “بـ.ـطـ.ـلـ.ـان وإ.لـ.ـغـ.ـاء (القر.ا.ر الـ.ـإسـ.ـرائـ.ـيلـ.ـي) وبـ.ـدو.ن أثـ.ـر قا.نـ.ـو.ني دو.لي”.

وكا.نت الـ.ـولايـ.ـات الـ.ـمتحـ.ـ.دة قد صو.تـ.ـت قبـ.ـل ثلـ.ـا.ث سنـ.ـوا.ت، في ظل إد.ار.ة الـ.ـرئـ.ـيس الـ.ـسا.بق با..ر..اك أو.بـ.ـامـ.ـا، لصـ.ـالـ.ـح بيـ.ـا.ن لمجـ.ـلـ.ـس الأ.مـ..ـن يعـ.ـر.ب فيـ.ـه عن قلـ.ــ.ـ.قه الـ.ـعـ.ـميـ..ـق إز.ا.ء اعـ.ــ.ـلـ.ـان نتـ.ــ.ـنيـ.ـا.هو عد…م تنـ.ــ.ـا.زل إسـ.ــ.ـرائـ.ـ.يل عن الـ.ـجـ.ـولان.

ولطالـ.ـما تـ..ـصـ..ـر سو.ريـ.ـا علـ.ـى عد…م الـ.ـموافـ.ـقة علـ.ـى اتـ.ـفا.ق سلـ.ــ.ـ.ام مع إسـ.ــ.ـرائـ.ـ.يل إلـ.ـا إذ.ا انـ.ـسحـ.ـبت من كل مر.تفـ.ـعـ.ـات الـ.ـجولا.ن. وكـ.ـانـ.ـت آخـ.ـر محـ.ــ.ـادثـ.ـات سلـ.ـا.م مبـ.ـاشـ.ـرة بر.عا.ية الـ.ـولايـ.ـات الـ.ـمتحـ.ـ.دة قد انـ.ـها.رت عا.م 20ـ.ـ00ـ.ـ، بيـ.ـنمـ.ـا تو.سطـ.ـت تر.كيـ.ـا في محـ.ــ.ـادثـ.ـات غيـ.ــ..ـر مبـ.ـاشـ.ـرة في عا.م 20ـ.ـ08.

وتو.جد نحـ.ـو 30 مـ..ـستـ.ـوطـ.ـ.نة إسـ.ــ.ـرائـ.ـيلـ.ـية في هذ.ه المنـ.ـطقـ.ـة ويـ.ـعيـ.ـش بهـ.ـا نحـ.ـو 20 ألـ.ـف مسـ.ـتـ.ـوطـ.ـن. كمـ.ـا يعـ.ـيـ.ـش فيـ.ـهـ.ـا نحـ.ـو 20 ألـ.ـف سو.ر.ي أغـ.ـلبـ.ـهم من طـ..ـائـ.ـ.فة الـ.ــ.ـد.رو.ز.

لأ.ول مـ..ـرةـ.ـ.. رو.سـ.ـ.يا تعـ.ـلـ.ـن عن وصـ.ـو.ل طـ..ـائر.ات MIـ.ـG-.31 إلـ.ـى سـ..ـوريا… ما الـ.ـغايـ.ـة؟

أعلـ.ـنت وز.ار.ة الـ.ـدفـ.ـ.اع الـ.ـروسيـ.ـة، الـ.ـيو.م الـ.ـجمـ.ـعة 24 حز.يران/يونيـ.ـو، عن إر.سا.ل مقـ.ــ.ـاتلـ.ـات حـ..ـربـ.ـية إلـ.ـى قا.عـ.ـ.دة حمـ.ـيمـ.ـيم الـ.ـجويـ..ـة الـ.ـروسـ.ـية في الـ.ـسا.حل الـ.ـسـ.ـوري.

وقا.لت وز.ار.ة الـ.ـدفـ.ـا.ع، إنـ.ـ مقاتليتيـ..ـن من نو.ع “Mـ.ـiG-31Kـ.ـ”، الـ.ـقاد.رة علـ.ـى حمـ.ـل صـ..ـوار.يخ “كـ.ـينجـ.ـا.ل” فر.ط الـ.ـصوتـ.ـية وصـ.ـلتـ.ـا إلـ.ـى قا.عـ.ـ.دة حمـ.ـيميـ..ـم بسـ.ـوريـ.ـ.ـا لأ.و.ل مر.ة.

وأشا.رت إلـ.ـى أن تد.ريبـ.ـ.ات مشـ.ـتـ.ـر.كة تجـ.ــ.ـريـ.ـها قـ..ـو.ات أسـ.ـطـ.ـ.ول الـ.ـبحـ.ـر الـ.ـأبـ.ـيض الـ.ـمتو.سط وسـ.ــ.ـلـ.ـاح الـ.ـطيـ.ـر.ان تبـ.ـد.أ الـ.ـيو.م الـ.ـجمعة.

وأوضـ.ـحت أنـ.ـه “كـ.ـجز.ء منـ.ـ التـ.ـدريبـ.ـ.ات في قا.عـ.ـ.دة حمـ.ـ.ـيميـ.ـ.م، انـ.ـطلقت طائرتـ.ـ.ان من طـ..ـر.از Miـ.ـG-31.K، الـ.ـتـ.ـي لد.يهـ.ـا الـ.ـقد.رة علـ.ـى اسـ.ـتخد.ام أحـ.ـد.ث صـ..ـواريـ..ـخ فـ..ـ.رط صو.تيـ.ـة، ومـ.ـن بيـ.ـنهـ.ـا كيـ.ـنجـ.ـال”.

كذلـ.ـك ذكـ.ـر قا.ئـ.ـد إحـ.ـد.ى مقـ.ــ.ـاتلـ.ـات “Mـ.ـiG-31Kـ.ـ”، أنـ.ـه وبـ.ـأمـ.ـر من الـ.ـقـ.ـيا.دة الـ.ـعسـ.ـكريـ.ـة، ستـ.ـؤد.ي حا.مـ.ـلـ.ـات الصـ.ـواريخ فر.ط الـ.ـصوتـ.ـية “مـ.ـهـ.ـ.ام تد.ريبيـ.ـة” في سو.ريا.

وسـ.ـبق أن أكـ.ـّد.، الـ.ـرئـ.ـيس الـ.ـروسـ..ـي فلـ.ـاديمـ.ـير بـ..ـوتـ.ـين أن جيـ.ــ..ـش بلـ.ـاد.ه جر.َّـ.ـب أحـ.ـد.ث الـ.ـأسـ.ـلحـ..ـة الـ.ـتـ.ـي يمـ.ـتلكهـ.ـا، وأ.ثبـ.ـت مو.اصفاتـ.ـها “ا.لفريد.ة” في عمـ.ــ.ـليـ.ـ.ات نفـ.ــ.ـذ.ها في سـ..ـوريا.

وتمتـ.ـلك رو.سـ.ـ.يا حا.ليـ.ـا عد.ة قو.اعـ..ـد عسـ.ــ.ـكر.ية في سـ..ـور.يا غا.لبيتـ.ـها في منـ.ـطقـ.ـة الـ.ـساحـ.ـ.ل، أبـ.ـرز.ها قا.عـ.ـ.دة حمـ.ـيـ.ـميـ..ـم بمـ.ـحافـ.ـظة الـ.ـلاذقـ.ـ.ية (غـ.ـرب).

ولعـ.ـ.بَ الـ.ــ.ـر.وس من خلـ.ـا.ل تد.خلـ.ـهم الـ.ـعسـ.ـكـ.ـ.ري في سو.ـ.ـر.يا دو.ر.ا كبـ.ـير.ا في تغـ.ـيـ.ـ.ير الـ.ـمعاد.لة علـ.ـى الـ.ـأر.ض لصـ.ــ.ـا.لح نظـ.ــ.ـ.ام الـ.ـرئـ.ـيس بشـ.ــ.ـ.ار الـ.ـأسـ.ـ.د، وتـ.ـسبـ.ـبـ.ـوا في عشـ.ــ.ـر.ات آلـ.ـا.ف من الـ.ـقتـ.ـلـ..ـى وا.لجـ.ـرحـ.ـ.ى، إضـ.ـافـ.ـة إلـ.ـى عمـ.ــ.ـليـ.ـ.ات تهـ.ـجـ.ـ.ير لسـ.ــ.ـورييـ..ـن من قر.اهـ.ـم ومـ.ـدنـ.ـهم كمـ.ـا حد.ث في حـ..ـلـ.ـب، وفـ.ـق الـ.ـمعـ.ـار.ضة السـ.ـوريـ.ـة.

بعـ.ـد الـ.ـتـ.ـوتر.ات الـ.ـأخـ.ـيـ.ـرة …بوتـ.ـين وأ.ردوغـ.ـان يبـ.ـحثـ.ـان الـ.ـتنـ.ـسـ.ـيق الـ.ـعسـ.ـكـ.ـري في إد.لب

بـ.ـحث الـ.ـرئـ.ـيس الـ.ـروسـ.ـي، فلـ.ـاديمـ.ـير بو.تيـ.ـن، ونـ.ـظيـ.ـره الـ.ـتركـ.ـي، رجـ.ـب طيـ.ـب أر.دوغا.ن، الـ.ـيو.م الـ.ـخمـ.ـيس 24 حز.يرا.ن، الـ.ـعمـ.ـل الـ.ـمـ.ـشتـ.ـرك بيـ.ـن قـ..ـو.ات الـ.ـبلد.ين العسـ.ــ.ـكر.ية لمـ.ـنـ..ـع الـ.ـتصـ.ـعـ.ـيد في منـ.ـطقـ.ـة إد.لـ.ـب شمـ.ـا.ل غر.ب سوريا.

وذكـ.ـر الـ.ـكرمليـ.ـن، في بيـ.ـانـ.ـ، أن بو.تيـ.ـن وأ.ردوغـ.ـان تطـ.ــ.ـرقـ.ـا، خلـ.ـا.ل مكـ.ـالـ.ـمة بيـ.ـنهـ.ـما الـ.ـيو.م الـ.ـخميـ.ـس، إلـ.ـى الـ.ـقضا.يا الـ.ـخا.صة بتـ.ــ.ـسو.ية الـ.ـأزمـ..ـة في سو.ريا.
وشـ.ـدد الـ.ـرئيسا.ن، حسـ.ـب البيـ.ـانـ.ـ، علـ.ـى “ا.لأهمـ.ـية الـ.ـكبيـ.ـرة للـ.ـعمـ.ـل الـ.ـمشـ.ـتـ.ـرك للـ.ـعسـ.ـكريـ.ـين الـ.ـرو.س وا.لأتر.اك الـ.ـها.دف إلـ.ـى منـ.ــ..ـع تصـ.ــ.ـعـ.ـيد الـ.ـتـ.ـو.تر في إد.لـ.ـب شمـ.ـا.ل غر.ب الـ.ـبلاد

وكـ.ـان أر.سـ.ـل الجيـ.ــ..ـش الـ.ـتر.كي تعـ.ــ.ـزيز.ات عسـ.ــ.ـكر.ية ضخـ.ـمـ.ـة جد.يد.ة إلـ.ـى محـ.ـافـ.ـظة إد.لـ.ـب شمـ.ـالـ.ـي سو.ريـ.ـا، في مو.اجـ.ـهة الـ.ـتـ.ـصعـ.ـيد الـ.ـروسـ..ـي الـ.ـوا.سع علـ.ـى الـ.ـمنطقة.

و.قد دخـ.ـل مسـ.ـا.ء أمـ.ـس اﻷـ.ـربعـ.ـاء رتـ.ــ..ـل كبـ.ـيـ.ـر للـ.ـجـ.ـ.يش الـ.ـتركـ.ـي، من معـ.ــ.ـ.بر كفـ.ـرلوسـ.ـين الـ.ـحدود.ي، يضـ.ـم جنـ.ــ.ـود.اً وذ.خـ.ـا.ئر ومـ.ـعـ.ـد.ات لو.جسـ.ـتـ.ـية وعـ.ــ.ـربا.ت، با.ﻹضا.فة إلـ.ـى 30 آلـ.ــ.ـ.ية مجـ.ــ.ـنزر.ة، لتـ.ـضا.ف إلـ.ـى عشـ.ـرا.ت الـ.ـنـ.ـقـ.ـاط وا.لقـ.ـوا.عد الـ.ـمنتشـ.ـرة في أر.يا.ف حلـ.ـب وحـ.ـما.ة وإ.دلب.

ووصـ.ـلت تلـ.ـك القـ..ـو.ات إلـ.ـى جبـ.ـل الـ.ـزاو.ية الـ.ـذ.ي يضـ.ـم أكـ.ـبـ.ـر عد.د من القـ..ـو.ات الـ.ـتر.كـ.ـ.ية في ريـ.ـف إد.لـ.ـب الـ.ـجنوبـ.ـي، ويـ.ـتعـ.ـرض ﻷكـ.ـبـ.ـر حصـ.ـة من الـ.ـقـ.ـ.صف الـ.ـيومي.

ويأ.تي ذلـ.ـك بعـ.ـد اسـ.ـتـ.ـهد.اف قـ..ـو.ات الـ.ـنـ.ـظـ.ـام وا.لميليـ.ـشيـ.ـات الـ.ـداعـ.ـمة له لنـ.ـقـ.ـ.طة تر.كـ.ـ.ية في محـ.ـيـ.ـط بلـ.ـد.ة كنـ.ـصفـ.ـرة بجبـ.ـل الـ.ـزاويـ.ـة، وسـ.ــ.ـقـ.ـوط جنـ.ــ.ـديـ.ـين مصـ.ــ.ـابيـ.ـن، وأيـ.ـضـ.ـا اسـ.ـتـ.ـهد.اف نقـ.ــ.ـ.طة أخـ.ـر.ى قر.ب مد.ينـ.ـة “ا.ﻷتار.ب” بريـ.ـف حلـ.ـب الـ.ـغربي.

وزا.دت القـ..ـو.ات الـ.ـتر.كـ.ـ.ية وفـ.ــ.ـصا.ئل الـ.ـمـ.ـعار.ضة من وتـ.ـير.ة الـ.ـر.د علـ.ـى انـ.ـتـ.ـهاكـ.ـات وقـ.ــ..ـف إطـ.ــ.ـلـ.ـاق الـ.ـنـ.ـا.ر، حيـ.ـث يتـ.ـم بشـ.ـكـ.ـل مسـ.ـتمـ.ـر ضـ..ـ.رب مو.اقـ..ـع الـ.ـميلـ.ـيشيـ.ـات في محـ.ـيـ.ـط إد.لب.

ـ.ـما جد.يـ.ـد فتـ.ــ..ـح إجـ.ــ.ـاز.ات الـ.ـعيـ.ـد للـ.ـسوريـ.ـين بتـ.ـركيا؟

نـ.ـفت إد.ار.ة “مـ.ـعبـ.ـر با.ب الـ.ـسلامـ.ـة” الـ.ـحدو.دي مع تر.كيـ.ـا في ريـ.ـف حلـ.ـبـ.ـ، الـ.ـإشـ.ـاعـ.ـات حو.ل فتـ.ـح البا.ب أمـ.ـا.م الـ.ـلاجئـ.ـين الـ.ـسوريـ.ـين الراغبيـ.ـن بقـ.ـضا.ء “إ.جا.زة الـ.ـعيد”.

وجـ.ـاء الـ.ـنفـ.ـي بعـ.ـد أن انـ.ـتشـ.ـر تسـ.ـجيـ.ـل مصـ.ـو.ر للـ.ـعمـ.ـيد “قـ.ـاسـ.ـم الـ.ـقاسـ.ـم” مد.يـ.ـر الـ.ـمعبـ.ـر، ليـ.ـتضـ.ـح أن الـ.ـفيد.يو جر.ى تصـ.ـويـ.ـره خلـ.ـا.ل الـ.ـإجاز.ات الـ.ـسابقة.

وقا.لت إد.ار.ة الـ.ـمعـ.ـبر في بيـ.ـانـ.ـ: “حـ.ـتـ.ـى تا.ريـ.ـخ هذ.ا البيـ.ـا.ن لا جد.يـ.ـد يذكـ.ـر بخـ.ـصو.ص إجـ.ـاز.ات الـ.ـعيـ.ـد، وهـ.ـنا.ك بعـ.ـض الـ.ـموا.قع تتـ.ـدا.ول فيـ.ـديـ.ـو للـ.ـعمـ.ـيد قا.سـ.ـم القا.سـ.ـم مد.يـ.ـر معـ.ـبـ.ـر الـ.ـسلا.مة يتحد.ث عن فتـ.ـح الـ.ـإجازا.ت، هذ.ا الـ.ـفيد.يو تم تصـ.ـويـ.ـره خلـ.ـا.ل الـ.ـإجاز.ات الـ.ـسابقة”.

وأضا.فت الإد.ار.ة في بيـ.ـانهـ.ـا: “أ.ي شيـ.ـء يخـ.ـص إجـ.ـاز.ات الـ.ـعيـ.ـد سنـ.ـقو.م بإ.خبار.كم به فو.ر صد.ور.ه عبـ.ـر صفـ.ـحتـ.ـنا الـ.ـرسمـ.ـية علـ.ـى الـ.ـفيسبو.ك، وأ.ي مصـ.ـد.ر آخـ.ـر هو منـ.ـفـ.ـي وعـ.ـا.ر عن الصحة”.

يذكـ.ـر بأ.ن آلـ.ـا.ف الـ.ـسوريـ.ـين في تر.كيـ.ـا ير.غبـ.ـون في قضـ.ــ.ـ.اء عطـ.ـلـ.ـة الـ.ـعيـ.ـد وز.يا.رة أقـ.ـاربـ.ـهم في سو.ريـ.ـا بعـ.ـد انـ.ـقطـ.ـ.اع لأ.كثـ.ـر من عا.م بسـ.ـبـ.ـب كو.ر.ونا.

زر الذهاب إلى الأعلى