الرئيسية » اخبار » عملية تجهير جديدة من دمشق الى الشمال السوري

عملية تجهير جديدة من دمشق الى الشمال السوري

توصلت الفصائل المقاتلة في حي القدم جنوب العاصمة دمشق، إلى اتفاق مع ميليشيا النظام، على خروج من يرغب من الثوار والأهالي من الحي باتجاه إدلب ومدينة جرابلس بريف حلب.

وأشار المجلس المحلي لحي القدم في بيان نشره على صفحته الرسمية، إلى أنه بعد مفاوضات بين الفصائل العسكرية وقوات الأسد في الحي، وبعد عدة ضغوط تعرضت لها الفصائل تم الاتفاق مبدئياً على ما يلي:

1- خروج من يرغب من الثوار وأهاليالمدينة من مناطق (المادنية، بورسعيد، والمجمع الصناعي)، باتجاه إدلب وجرابلس بين يومي الثلاثاء والأربعاء القادمين.

2- حماية المنطقة تقع على مسؤولية من سيبقى من المقاتلين والأهالي، تحديداً في محيط منطقة العسالي التي هي جبهة على خطوط التماس مع تنظيم الدولة.

وختم بيان المجلس إلى وجود مخاطر تهدد تنفيذ الاتفاق، منها انتشار تنظيم الدولة في محيط الحي وهو ما يشكل خطرا على الأهالي، وعدم وجود ضمانات للطريق بين دمشق وشمالي البلاد، إضافة للقصف الذي تتعرض له إدلب.

يذكر أن حي القدم الواقع جنوب العاصمة دمشق، دخل في هدنة مع قوات الأسد منذ آب 2014،

شاهد أيضاً

ليست مزحة.. أطباء سوريا إلى الصومال بحثاً عن حياة أفضل! (فيديو)

كشف نقيب الأطباء لدى النظام السوري، كمال عامر، في تصريحات نقلتها شاشة الفضائية السورية الموالية، ...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *