تفاقم أزمة تهريب وتعاطي المخدرات في الشمال السوري.. من المسؤول؟منظمة ((الرواد)) تهدد وكالة ثقةمدير أحد أقسام منظمة الرواد ( الددم ) يصف الشاعر محمد قاسم بالتافه !“منظمة الروّاد” تطرد رمزاً من رموز الثورة السورية بسبب المرض: إليكم قصة الشاعر “محمد محمود قاسم”التعافي الاقتصادي المبكر بين غموض الرهانات السياسية وحمولات التمكين الاقتصاديمخيم الهول: نساء عائدات للحياةمصير الرئيس الإيراني مجهول بعد تعرض مروحيته لحادث.. ما التفاصيل؟هطولات مطرية تضر بالكمون والمحاصيل الصيفية شمالي سورياالعثور على عائلة سورية مقتولة داخل منزلها في تركياوفاة شابين سوريين غرقًا في لبنانرئيس مجلس فرع نقابة المحامين الاحرار بحلب يتوجه إلى بروكسل محملاً بقضايا الثورة السورية”الفصائل المعارضة ” تستولي على دبابة للنظام غربي حلبهدوء وحظر تجول في جرابلس بعد اشتباكات إثر خلاف عشائري

“عود على بدء” تجدد المظاهرات في السويداء.. والموالين يهاجمون

خرجت مظاهرة جديدة، اليوم الاثنين، مناوئة لنظام الأسد في مدينة السويداء جنوبي البلاد، في ظل استمرار الاحتجاجات ضد النظام لليوم العاشر على التوالي.

وقال موقع السويداء 24 المختص بنقل الأخبار الجنوبية للبلاد؛ إن مظاهرة مناوئة لنظام الأسد خرجت صباح الاثنين في ساحة السير بمدينة السويداء، تزامنا مع خروج مسيرة موالية للنظام في نفس المكان.

وأوضح الموقع؛ أن المظاهرة ترافقت مع تعزيزات أمنية لحفظ النظام والأمن الداخلي إلى أمام قيادة شرطة السويداء، على مقربة من ساحة السير، إضافة إلى تجمع العشرات من موالي النظام وخروجهم بمسيرة موالية للرئيس السوري، من جهة أخرى.

وأكد الموقع على تهجم المواليين للسلطة، والتابعين لحزب البعث، على المتظاهرين المطالبين بالتغيير السياسي في ساحة السير، حيث حصلت مناوشات واشتباكات بالأيادي، في ظل تواجد مكثف للأجهزة الأمنية بالمكان، واستخدم الموالون عصي وأسلحة بيضاء، لقمع المتظاهرين.

وكان نشطاء الحراك السلمي في السويداء بعثوا بيانا إلى الرأي العام وإلى وجهاء ومشايخ المحافظة والأهالي عموماً، أكدوا فيه عزمهم استمرار مظاهراتهم المناهضة لنظام الأسد.

يذكر أنه خلال الأسبوع الماضي خرجت مظاهرات في مركز محافظة السويداء تطالب برحيل رأس النظام السوري “بشار الأسد” عن السلطة وذلك بعد الانهيار الاقتصادي التي شهدته البلاد متمثلا بتجاوز سعر صرف الدولار الأمريكي مقابل الليرة السورية حاجز الـ 3000 ليرة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى