قسد تشارك اﻷسد في مسرحية الانتخابات

وكالة ثقة

طلبت ما تسمى بـ”الإدارة الذاتية” التابعة لميليشيا قسد من سكان المناطق الخاضعة لسيطرتها إحضار هوياتهم الشخصية اليوم الأربعاء، بدعوى إجراء عملية إحصائية للسكان.

وحصلت وكالة ثقة من مصادر خاصة على معلومات تفيد بأن الهدف من هذه العملية هو الحصول على الرقم الوطني لحاملي الهوية السورية وتقديمها كأصوات انتخابية لصالح بشار الأسد، وذلك رغم إعلان الميليشيات أن الانتخابات شأن لايعنيها.

وقد توجه وزير خارجية النظام فيصل المقداد منذ أيام بطلب إلى قسد دعاها خلاله إلى السماح لهم بإجراء الاقتراع في مناطق سيطرتها، لكن “مجلس سوريا الديمقراطية” الجناح السياسي لـ”قسد” ردّ على تلك التصريحات بأنه غير معني بأية انتخابات “لا تحقق أهداف السوريين” مؤكداً أنه “لن يكون طرفاً ميسراً لأي إجراء انتخابي يخالف روح القرار الأممي 2254”.

يذكر أن ناشطين أكدوا أن نظام الأسد طلب سرّاً أرقام هويات عملائه ومؤيديه المقيمين في الشمال السوري لتسجيل أصواتهم لصالحه في الانتخابات المزعومة.

زر الذهاب إلى الأعلى