تفاقم أزمة تهريب وتعاطي المخدرات في الشمال السوري.. من المسؤول؟منظمة ((الرواد)) تهدد وكالة ثقةمدير أحد أقسام منظمة الرواد ( الددم ) يصف الشاعر محمد قاسم بالتافه !“منظمة الروّاد” تطرد رمزاً من رموز الثورة السورية بسبب المرض: إليكم قصة الشاعر “محمد محمود قاسم”التعافي الاقتصادي المبكر بين غموض الرهانات السياسية وحمولات التمكين الاقتصاديمخيم الهول: نساء عائدات للحياةمصير الرئيس الإيراني مجهول بعد تعرض مروحيته لحادث.. ما التفاصيل؟هطولات مطرية تضر بالكمون والمحاصيل الصيفية شمالي سورياالعثور على عائلة سورية مقتولة داخل منزلها في تركياوفاة شابين سوريين غرقًا في لبنانرئيس مجلس فرع نقابة المحامين الاحرار بحلب يتوجه إلى بروكسل محملاً بقضايا الثورة السورية”الفصائل المعارضة ” تستولي على دبابة للنظام غربي حلبهدوء وحظر تجول في جرابلس بعد اشتباكات إثر خلاف عشائري

قسم الحواضن في دمشق يسجل ٤٠ حالة وفاة

وكالة_ثقة

تشهد المناطق الخاضعة لسيطرة النظام السوري من نقص شديدا في عدد الحواضن الخاصة بالأطفال حديثي الولادة مقارنة بعدد الولادات السنوية. في ظل ارتفاع أسعار المشافي الخاصة التي وصل سعر اليوم الواحد فيها الى ٦ ملايين ليرة سورية.

يعاني الأهالي في مناطق سيطرة النظام السوري من النقص الشديد في عدد الحواضن ما يجبر الأهالي إلى السفر لدمشق على امل العثور على حاضنة فارغة ولو ليوم واحد هربا من تكاليف الحواضن في المشافي الخاصة.

وبحسب المصادر المطلعة إن عدد الحاضنات الداخلة بالخدمة في جميع المحافظات السورية 1622 حاضنة.
كما قدر عدد الأطفال الذين يحتاجون إلى حواضن في دمشق وحدا بنحو 42 ألف طفل سنوياً.

الجدير بالذكر أن نقص الحواضن الذي تشهده المناطق الخاضعة لسيطرة النظام السوري ترافق مع نقص في الكادر التمريضي حيث سجل لكل 15 طفلا ممرضة او إثنتان يتناوبون في الكشف عن الأطفال في اليل.
كما ذكرت شعبة الإحصاء في دمشق أن عدد الوفيات وصل إلى 40 حالة وفاة في مشفى الأطفال في دمشق الشهر الماضي .

زر الذهاب إلى الأعلى