مخيم الهول: نساء عائدات للحياةمصير الرئيس الإيراني مجهول بعد تعرض مروحيته لحادث.. ما التفاصيل؟هطولات مطرية تضر بالكمون والمحاصيل الصيفية شمالي سورياالعثور على عائلة سورية مقتولة داخل منزلها في تركياوفاة شابين سوريين غرقًا في لبنانرئيس مجلس فرع نقابة المحامين الاحرار بحلب يتوجه إلى بروكسل محملاً بقضايا الثورة السورية”الفصائل المعارضة ” تستولي على دبابة للنظام غربي حلبهدوء وحظر تجول في جرابلس بعد اشتباكات إثر خلاف عشائريالنظام السوري يتجاهل وفاة محمد فارس.. تعازٍ أمريكية- ألمانيةسوريون يشيّعون محمد فارس إلى مثواه الأخير بريف حلبتنظيم “الدولة” يتبنى استهداف عناصر “لواء القدس” في حمصجعجع: 40% من السوريين في لبنان “لاجئون غير شرعيين”فجر الجمعة… قصف إسرائيلي يطال مواقع النظام

لجنة الحج العليا” تنفي انتقال ملف الحج للنظام

وكالة ثقة

علّقت “لجنة الحج العليا السورية” على الأنباء التي تداولتها وسائل الإعلام بخصوص انتقال ملف الحج إلى يد النظام السوري من قبل المملكة العربية السعودية.

وأكّد مدير لجنة الحج السوري “سامر بيرقدار”، اليوم الجمعة 21 نيسان/أبريل، في تصريحات لموقع “عربي 21″، أن لجنة الحج العليا السورية ما زالت مستمرة في العمل على إدارة ملف الحج السوري منذ عام 2013، ومستمرة في خدمة الحجاج السوريين.

وأشار “بيرقدار” إلى أن لجنة الحج بدأت عمليات تسديد الدفعة الأولى من كلفة الحج للمقبولين في هذا الموسم 1444هـ 2023م، بعد أن وقعت كافة العقود مع وزارة الحج في السعودية وكامل المؤسسات التابعة لها والتي تعمل على خدمة الحجاج السوريين.

وأوضح أن مكاتب اللجنة شهدت في هذا العام إقبالاً كبيراً على التسجيل.

ولفت مدير اللجنة إلى أن عدد المسجلين بلغ ما يقارب الـ43 ألف راغب في أداء مناسك الحج، وتم قبول 22.500 حاج وهي حصة سوريا لهذا الموسم.

ونفى خلال حديثه للموقع وجود أي عراقيل من قبل السعودية لقبول الحجاج السوريين.

وبيّن أن التأشيرات لها متطلبات، ولجنة الحج تعمل على إنهاء هذه المتطلبات، ومن ثم يأتي دور القنصليات لمنح التأشيرات بعد رمضان بشهر تقريباً.

وشدّد في نهاية حديثه للموقع، أن لجنة الحج عملت منذ تسلمت هذا الملف بحيادية ولم تفرق بين أي من مكونات الشعب السوري.

وأضاف مُحذراً أن أكثر من نصف الشعب السوري سيحرم من أداء مناسك الحج فيما لو سلمت المملكة العربية السعودية هذا الملف للنظام.

و”لجنة الحج العليا السورية” هي لجنة منبثقة عن الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة السورية، مستقلة مالياً وإدارياً، تتولى إدارة ملف الحج السوري منذ عام 2013 حتى اليوم، وتقدم الخدمات لكافة الحجاج السوريين، باختلاف انتماءاتهم أو توجهاتهم السياسية دون تمييز بينهم.

وتميز الحج السوري بنقلات نوعية خلال السنوات الماضية، وحقق القائمون على إدارة ملف الحج إنجازات كبيرة، بشهادة وزارة الحج في المملكة العربية السعودية، حيث تولي اللجنة تطوير أعمالها أهمية بالغة ودأبت على دفع عجلة التطوير.

ومن أبرز أعمالها، إنجاز برنامج إلكتروني لملفي التقييم والشكاوي، وتدريب كوادر المجموعات من خلال التعاقد مع شركات تدريبية، وتنفيذ المرحلة الثانية منه مشروع الهدي، والمرحلة الثالثة من مشروع نظام تتبع الباصات عبر GPS، وبدء تطوير برنامج تسجيل الحجاج الإلكتروني، وإحداث تغيير جذري في آلية اختيار المقبولين للحج السوري من خلال اعتماد نظام القرعة إضافة لنظام المواليد الأكبر سناً.

وتشرف “لجنة الحج العليا السورية” على تقديم خدمات متعددة من خلال عملها الرقابي، ومن هذه الأعمال حجوزات الطيران والسكن والنقل وغيرها، حيث يعتبر ملف الحج ملف سيادي بامتياز، تمكنت قوى المعارضة من خلال تميزها في أدائها من أن تنال ثقة المملكة العربية السعودية، والتي قدمت كامل التسهيلات لمواصلة عمل اللجنة والاستمرار في تنظيم مواسم الحج السوري.

زر الذهاب إلى الأعلى