النص المفقود من خطاب الساسة الأتراك في القضية السوريةتفاقم أزمة تهريب وتعاطي المخدرات في الشمال السوري.. من المسؤول؟منظمة ((الرواد)) تهدد وكالة ثقةمدير أحد أقسام منظمة الرواد ( الددم ) يصف الشاعر محمد قاسم بالتافه !“منظمة الروّاد” تطرد رمزاً من رموز الثورة السورية بسبب المرض: إليكم قصة الشاعر “محمد محمود قاسم”التعافي الاقتصادي المبكر بين غموض الرهانات السياسية وحمولات التمكين الاقتصاديمخيم الهول: نساء عائدات للحياةمصير الرئيس الإيراني مجهول بعد تعرض مروحيته لحادث.. ما التفاصيل؟هطولات مطرية تضر بالكمون والمحاصيل الصيفية شمالي سورياالعثور على عائلة سورية مقتولة داخل منزلها في تركياوفاة شابين سوريين غرقًا في لبنانرئيس مجلس فرع نقابة المحامين الاحرار بحلب يتوجه إلى بروكسل محملاً بقضايا الثورة السورية”الفصائل المعارضة ” تستولي على دبابة للنظام غربي حلب

ماذا علّقت أمريكا على قضية نقل مقاتلين سوريين إلى أذربيجان؟

علّقت وزارة الخارجية الأمريكية، في أول تصريح لها، على قضية نقل مقاتلين سوريين إلى أذربيجان للقتال ضد قوات أرمينيا إثر الخلافات الدائرة على إقليم “قره باغ”.

وقال وزير الخارجية الأمريكي، مايك بومبيو: “أتمنى أن تكون المعلومات المتداولة حول إرسال تركيا لمقاتلين سوريين “لا أساس لها من الصحة”.
واعتبر بومبيو أن إرسال المقاتلين إلى منطقة النزاع سيؤدي إلى “مزيد من عدم الاستقرار”.

وحذّر من تداول النزاع وإرسال أطراف ثالثة من ذخيرة وأسلحة ومستشارين، معتبرا أن ذلك سيزيد من خطر فقدان الأرواح.
ودعا الوزير الأمريكي جميع الأطراف البقاء بعيداً عن النزاع القائم، مؤكدا على أن الحوار بين أذربيجان وأرمينيا يجب أن يمثل المنهجية لإعادة النظام وإعادة السلام.
واتهمت فرنسا قبل أيام، تركيا، بإرسال مقاتلين سوريين إلى إقليم قره باغ، إثر الحرب الدائرة في الإقليم بين أذربيجان وأرمينيا.  

وقالت الرئاسة الفرنسية، في بيان بعد مكالمة هاتفية بين الرئيس “إيمانويل ماكرون” ونظيره الروسي فلاديمير بوتين، إن اتفاقا جرى بين الرئيسان ماكرون وبوتين على الحاجة لجهد مشترك للتوصل إلى وقف إطلاق النار في قره باغ في إطار عملية مينسك.

وكانت نفت الرئاسة التركية إرسال تركيا لمقاتلين سوريين إلى منطقة النزاع في قره باغ.

وقال رئيس أذربيجان “إلهام علييف”، في وقت سابق، إنه لا يوجد هناك أي سوريين بين القوات الأذربيجانية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى