لحماية معامل “فوسفات خنيفس”.. مليشيات إيران تعزّز مواقعها بريف حمص (خاص)معركة مؤجلة … بين استغلال الحاجات الأمنية لتركيا ….. وإضاعة فرص اقتصادية على المعارضةدريد الأسد يُحذر من سيناريو هو الأسوء على سوريامليشيات إيران تستولى على محاصيل القمح شرقي حماة (خاص)تحركات لمليشيات إيران وحزب الله في حماة.. ومراسل ثقة يكشف تفاصيلها (خاص)إيران على طاولة التشريحروسيا تعتزم بناء محطة نووية في تركيا بكلفة 20 مليار دولارالنظام يكثّف قصفه الصاروخي على أرياف حلب وإدلب وحماةبإشراف روسي.. مناورات عسكرية مشتركة بين “قسد” و”النظام” في حلب (فيديو)مجهولون يغتالون قيادياً سابقاً في المعارضة السورية غربي درعاهل تعلم أن اليوم هو ميلاد شخصية الكابتن “ماجد”؟آخر التحركات الإيرانية في سوريا على الصعيد الميداني والسياسيالسويداء.. “رجال الكرامة” يعلنون مقتل مجموعة من الأمن العسكريحزب الله يٌنشئ قاعدة عسكرية هي الأكبر في البادية السورية (خاص)انطلاق برنامج تدريب القانون الدولي الإنساني للجيش الوطني بالتعاون مع الحكومة المؤقتة ومركز ORSAM للدراسات (صورة)

محللون: هذه حقيقة الدور اﻷمريكي في تطبيع اﻷردن مع اﻷسد

محللون: هذه حقيقة الدور اﻷمريكي في تطبيع اﻷردن مع اﻷسد

أكد معـ ـارضون سوريون ومحـ ـللون سيـ ـاسيون أن الخطوة التي أقدمت عليها اﻷردن في تطـ ـبيع العلاقات مع النظـ ـام تمت بضوء أخضر من الولايات المتحدة.

وقال المعـ ـارض السوري رضوان زيادة لموقع “العربي الجديد” إن إعادة تطـ ـبيع العلاقات التدريجي بين الأردن ونظـ ـام الأسد تجري بضوء أخضر أمريكي، فعودة العلاقات مشـ ـروطة بالبعد الاقتصادي الأردني، وهدف واشنطن هو مساعدة الأردن اقتصادياً فقط، وليس نظـ ـام الأسد، وفقا لتعبيره.

وأكد أن هذه التطورات جاءت بعد زيارة الملك عبد الله إلى واشنطن في تموز الماضي، وأن هناك دولاً تريد عودة النظـ ـام إلى الجامعة العربية، لكن واشنطن لا تشجّع هذا اﻷمر.

من جانبه قال المحلل السياسي موسى القلاب إن الموقف الأردني هو موقف “براغماتي” مرجحا أن تنجح عمان في مساعيها لإعادة النظـ ـام إلى الحاضنة العربية، ما لم تحدث مفاجآت غير متوقعة من قبل بعض الدول الخليجية.

وأضاف أن احتمالية وجود ضوء أخضر دولي وربما إقليمي، واردة ومن شأنها أن تدفع التوجه الأردني الإيجابي نحو النظـ ـام، و”ليس واضحاً إذا ما كان لإسرائيل علاقة بهذا الأمر”.

واعتبر القلاب أن التصريحات الأمريكية الأخيرة لا تعني رسم خط أحمر، للأردن في علاقاته مع النظـ ـام، فعمان تحرص على ضمان الحدّ الأدنى الممكن من التوافقات الدولية حول سوريا، لا سيما التوافقات الأمريكية والروسية، وفقا لرؤيته.

وكان بشار اﻷسد قد أجرى اتصالا هاتفيا أمس بالملك عبد الله في أول تواصل علني بين الجانبين من نحو عشرة أعوام.

زر الذهاب إلى الأعلى