مدنيون يمزقون صورة “بشار الأسد” في مدينة السويداء

مزق مدنيون في مدينة السويداء، جنوبي البلاد، مساء أمس الثلاثاء، صورة لرأس النظام السوري “بشار الأسد”، على خلفية توجيه اساءة من أحد قيادي النظام للشيخ “حكمت الهجري”.
ويعتبر “الهجري” الرئيس الروحي لأبناء الطائفة الدرزية في السويداء.
ووفقاً لمصادر حصل عليها موقع “السويداء 24″، فإن مجموعة من المواطنين الغاضبين حطموا صور الرئيس السوري في بعض ساحات وشوارع مدينة السويداء، مساء الثلاثاء، عقب الاستياء الذي شهدته المحافظة على خلفية توجيه إساءة من أحد الضباط للرئيس الروحي للطائفة.
وأوضحت المصادر أن سماحة الشيخ “حكمت الهجري” طلب خلال اجتماعه مع أبناء المحافظة “الهدوء وعدم التصعيد”.
وأشار إلى أن “مستويات عليا في الدولة قامت بتقديم اعتذار وتكفلت اتخاذ الاجراءات المناسبة بحق من اخطأ”.
وشهدت مدينة السويداء هدوء منذ ساعات المساء، بعد تجمع المئات من المواطنين في منزل الرئيس الروحي ببلدة قنوات، فيما أطلقت الأجهزة الأمنية سراح المعتقل الذي كان يطالب الشيخ بكشف مصيره.

زر الذهاب إلى الأعلى