الرئيسية » اخبار » مدنيو الرقة ضحية سكين “تنظيم الدولة” ومدافع “قسد” وصواريخ “واشنطن”

مدنيو الرقة ضحية سكين “تنظيم الدولة” ومدافع “قسد” وصواريخ “واشنطن”

سيبقى مدنيو مدينة الرقة السورية ضحية سكين تنظيم “الدولة” وخنجر ميليشيات “قسد” وصواريخ التحالف الغادرة، فبعد أن استولت ميليشيا قوات “قسد” على عدّة مناطق جديدة مساء أمس الخميس، من قبضة تنظيم “الدولة” جنوبي مدينة الرقة بدعم من التحالف الدولي أصبحت المدينة محاصرةً بشكل كامل أمام أول من سيدفع فاتورة هذه الحرب العمياء على المدينة “المدنيين”.

وذكرت وسائل اعلام تابعة لميليشا قوات “قسد” ان عناصر “قسد” قد استطاعت محاصرة مدينة الرقة مساء امس الخميس بشكل كامل، وذلك بعد معارك عنيفة خاضها الطرف الأخير مع عناصر تنظيم الدولة جنوبي المدينة وانحساب عناصر التنظيم من تلك الكناطق الجنوبي تحت الغطاء الناري التابع للتحالف الدولي وقذائف “قسد” المكثّفة.

فإلى حدٍ سواء، قام عناصر التنظيم فجر اليوم الجمعة بذبح أحد المدنيين وصلبه أمام منزله في حي “حارة البدو” الواقع وسط مدينة الرقة بتهمة “تهريب المدنيين خارج مناطق سيطرتهم” ليبقوا ضحية سكاكينهم ونيران القوات المهاجمة عليهم بتهمة محاربة “الإرهاب” المزعم.

من جهة أخرى، أعلن تنظيم “الدولة” بعد منتصف ليلة أمس الخميس عن مقتله لأكثر من 9 عناصر تابعين لميليشيا قوات “قسد” قنصاً قرب دوار الفروسية والبرازاي وفي حيي الرومانية والجزرة الواقعين على أطراف المدينة.

الجدير ذكره أن صواريخ قوات التحالف الدولي وقذائف ميليشيات “قسد” وسكين داعش يقتلون بشكل يومي مدنيو المدينة دون أي رادع لهم او محاسب وجميعهم يقاتلون منذ بداية الحرب لاعلان انتصاراتهم المزيفة على حساب دماء المدنيين من النساء والأطفال والشيوخ.

شاهد أيضاً

تعيين قائد جديد لـ«أحرار الشام».. تعرف إليه

عينت حركة أحرار الشام الإسلامية المنضوية ضمن “الجبهة الوطنية للتحرير”، مساء اليوم الأربعاء الثاني من ...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *