أمريكا: نرفض أي عملية عسكرية تركية شمال سورياأردوغان يدعو لعقد اجتماعات ثلاثية بين تركيا وروسيا ونظام الأسدفي أقل من 24 ساعة.. قصف جويّ يضرب ثلاثة مواقع لإيران في ديرالزور (فيديو)بهدف إيجاد حلول لقضايا المنطقة.. مقهى الدومري الثقافي يُنهي جلساته الحوارية في إعزاز شمال حلب (صور)أمريكا: سنواصل محاسبة الأسد ونظامه على فظائعهم ضد الشعب السوريخارجية نظام الأسد تصف تقرير منظمة الأسلحة الكيميائية بشأن دوما بـ”المضلل”أسّس قناة أهل القرآن.. وفاة الشيخ السوري “أنس كرزون” في السعوديةأمريكا وألمانيا وفرنسا وبريطانيا يطالبون “روسيا” بالكف عن حماية نظام الأسدالحرس الثوري الإيراني يُنشئ غرفة عمليات داخل مطار الجراح شرقي حلب (خاص)آخر التحركات الإيرانية في سوريا على الصعيد الميداني والسياسيماذا تريد إيران من سوريا

مدير سجن حمص يهدد معتقلي الرأي بعقاب جماعي

تعرض معتقلو الرأي في سجن حمص المركزي أمس الإثنين إلى التهديد بالضرب والإهانة من قبل مدير السجن العميد “عبدو يوسف كرم” وعدد من ضباط الأسد، على خلفية خروج مظاهرة تطالب بإطلاق سراحهم.

وأشار الناشط جلال التلاوي لوكالة خطوة إلى أن أحد السجناء قام بتوجيه نداء من داخل سجن حمص المركزي إلى قادات ريف حمص الشمالي بالضغط على النظام من أجل إطلاق سراح معتقلي سجن حمص، وإلا سوف يقوم النظام باقتحام السجن وقتل الجميع.

وأضاف أن المعتقلين على أبواب استعصاء جديد إن لم يوقف الضباط تهديداتهم وسط حالة من التوتر تسود السجن في هذه الأثناء وتخوف من قطع الاتصالات والكهرباء والمياه.

وكان المعتقلون تظاهروا وقفة العيد داخل السجن، وقاموا ببثه مباشرة على مواقع التواصل الاجتماعي كما وخرجوا بذات اليوم بمظاهرة داخل السجن طالبوا فيها بإطلاق صراحهم أسوة بسجناء عدرا وسجن حماة المركزي، حيث يريد النظام أن يسيطر على السجناء بشكل مطبق والذين يبلغ عددهم حوالي 500 شخص.

وكان معتقلو سجن حماة المركزي نفذوا السبت الماصي استعصاءً جديداً داخل السجن، احتجاجاً على اعتقالهم لفترات طويلة، دون محاكمة أو توجيه تهم لهم، بالإضافة إلى المعاملة السيئة.

وأفاد مصدر داخل المعتقل، بأن قوات الأسد حاصرت السجن، وتستعد لاقتحامه، مما يعرض حياة المعتقلين للخطر، مضيفاً أن المحتجين طالبوا قائد الشرطة بتنفيذ وعوده السابقة والتي تتمثل بإخراج معتقلي الرأي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى