مسؤول تركي يشيد بدور السوريين بحماية القطاع الزراعي

مسؤول تركي يشيد بدور السوريين بحماية القطاع الزراعي

وكالة ثقة

كشف رئيس غرفة زراعة منطقة “يوغير” التابعة لولاية أضنة التركية، محمد أكين دوغان، أن وجود السوريين في تركيا ساعد في حماية القطاع الزراعي، بسبب صعوبة إيجاد عمال للعمل في بساتين الحمضيات.
وقال رئيس غرفة زراعة يوغير في أضنه: لولا العمال السوريين فإن الزراعة ستنتهي في أضنه وبكل أنحاء تركيا.

ولفت دوغان إلى صعوبة إيجاد عمال للعمل مقابل 124 ليرة تركية لليوم الواحد في بساتين الحمضيات بأضنة، مؤكدا أن وجود السوريين في تركيا ساعد في تغطية جزء من المشكلة “لولا السوريين كانت الزراعة في أضنة وتركيا ستنتهي، وعلى الرغم من وجود السوريين، إلا أنه لا يمكننا إيجاد عمال للعمل في الزراعة”.

وفي حديثه لوكالة “İhlas” التركية.، قال بأن نقص العمال كان جلياً بسبب وفرة موسم الحمضيات هذا العام مقارنة بالعام السابق، مشيرا إلى أن أكبر شركة زراعية عجزت عن إيجاد يد عاملة هذا الموسم “حتى أكبر شركة لدينا، والتي توظف 3500 عامل في المدينة، استطاعت توظيف 2200 عامل فقط، ما تسبب بتأخر حصاد الحمضيات، وهي خسارة لمنطقتنا”.

ويبلغ عدد اللاجئين السوريين المسجلين في تركيا 3.6 مليون، وفقا للمفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين يعيش معظمهم في إسطنبول ومدن جنوب البلاد غازي عينتاب وأضنة وهاتاي وأورفة.

زر الذهاب إلى الأعلى