مصدر يكشف حجم التواجد العسكري لروسيا وإيران في القامشلي

مصدر يكشف حجم التواجد العسكري لروسيا وإيران في القامشلي

وكالة ثقة

عززت القوات الروسية، خلال الأشهر الثلاثة الأخيرة، من تواجدها في القامشلي، تزامناً مع زيادة لنفوذ الحرس الثوري الإيراني داخل المنطقة الخاضعة لسيطرة النظام السوري في المدينة الواقعة داخل مناطق سيطرة “قسد” بريف الحسكة.

وقالت شبكة”عين الفرات” إن الروس باتوا يملكون 24 طائرة حربية ومروحية ومنظومة تشويش إلكترونية وأنظمة حماية تقنية داخل مطار القامشلي العسكري، كنا زادت الميليشيات الإيرانية وعلى رأسها الحرس الثوري من تواجدها في منطقة المربع الأمني الخاضعة لسيطرة النظام السوري ومحيطها بالقامشلي.

وأضافت الشبكة، بأنه وصلت طائرتي سوخوي روسية، خلال الـ24 ساعة الأخيرة، إلى مطار القامشلي قادمتين من قاعدة حميميم الروسية إلى جانب طائرة شحن عسكري “إليوشن” أو “يوشن كما تشتهر محلياً” كان على متنها عناصر من الشرطة العسكرية الروسية ومعدات إلكترونية خاصة بالتشويش وأجهزة اتصالات.

وذكرت الشبكة بأنه وصلت، صباح اليوم الأربعاء، طائرة “إليوشن” أخرى من مطار ديرالزور العسكري وعلى متنها 90 عنصراً من ميليشيا الحرس الثوري الإيراني وعتاد عسكري.

وتوجهت التعزيزات الإيرانية إلى الفوج 154 المعروف باسم فوج طرطب، ليزيد عدد المقاتلين الإيرانيين في القامشلي عن 850 مقاتلاً على الرغم من التواجد الكثيف لقواعد التحالف الدولي بالمنطقة.

Back to top button