تضم “طائرات مسيرة”.. وصول شحنة أسلحة إيرانية إلى مطار النيرب شرقي حلب (خاص)التحركات الإيرانية في سوريا خلال شهر أيلول (تقرير)تاريخ التدخل الإيراني في سوريامليشيات إيران تُنشى غرفة عمليات عسكرية جديدة جنوبي حمص (خاص)مليشيات “الحرس الثوري” الإيراني تًرسل 5 شاحنات عسكرية من دمشق إلى حمص تخوفاً من غارات إسرائيلمليشيات إيران تعقد اجتماعاً في جبل عزان جنوبي حلب لبحث تداعيات القصف الإسرائيلي (خاص)الانتهاكات الإيرانية في سورية تستمروفاة معتقل في سجون الأسد بعد اعتقال دام 24 عاماًمليشيات “حزب الله” اللبناني تُزيل معالمها من مدينة القصير غربي حمص.. ووفد أممي يعتزم دخول المدينة (خاص)أبرزها..صندوق اقتصادي ومجلس عسكري واحد.. اتفاق جديد يجمع بين فيالق الجيش الوطني السوري شمال حلب (خاص)مليشيات “درع العشائر” الموالية لإيران تقيم معسكراً تدريبياً جديداً شرقي حلب (خاص)سوريون يتبرعون بالدم في الدوحة لدعم مونديال قطر 2022 (صور)مليشيات إيران تُعزز مطار الجراح العسكري شرقي حلب بطائرات مسيرة (خاص)جرائم المليشيات الإيرانية في سورية.. التطهير الطائفي أبرزهاتركيا.. طفل سوري يُنقذ عائلته في منطقة أرطغرل بولاية إزمير

مطار الشعيرات يعود للعمل من جديد

قال مسؤولان في وزارة الدفاع الأميركية لموقع “بازفيد” الأميركي الجمعة 26 مايو/أيار 2017، إنَّ قوات نظام الأسد بدأت في إعادة الطائرات إلى مطار الشعيرات العسكري الذي ضربته صواريخ توماهوك الأميركية في أبريل/نيسان 2017.

وأشار المسؤولان إلى أن قوات النظام أعادت مقاتلات “سوخوي 22″ و”ميغ 23” إلى مطار الشعيرات، بعدما كانت قد وزعتها على المناطق التي يسيطر عليها النظام في سوريا عقب الضربة الأميركية.

وأصلح النظام بعض الأضرار التي سبَّبتها الضربة الأميركية. وقال المسؤولان إنَّه “من غير الواضح ما إذا كانت هناك أية أسلحةٍ كيماوية متبقية في القاعدة، مُكرِّرَين بذلك التقديرات التي أعلنتها الإدارة منذ شهر أبريل/نيسان”.

واعتبر الموقع أن إعادة النظام للطائرات وإصلاح الأضرار بالمطار، هما “محاولة من النظام للإشارة إلى أنَّ الضربات الأميركية لم تتسبَّب في أية أضرارٍ طويلة الأجل لقوته الجوية”.
وكانت سفينتان حربيتان أميركيتان في البحر المتوسط استهدفتا، في 7 أبريل/نيسان 2017، مطار الشعيرات القريب من حمص (وسط سوريا)، وذلك رداً على استخدام نظام الأسد أسلحة كيماوية في مدينة خان شيخون بريف إدلب، أدت بحسب المعارضة السورية إلى وفاة 100 مدني وإصابة مئات آخرين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى