معاناة مريضات السرطان تتفاقم في الشمال السوري بسبب قرار تركي

معـ.ـاناة مريـ.ـضات السـ.ـرطان تتفاقم في الشمال السوري بسبب قرار تركي

أدى توقف عـ.ـلاج مـ.ـصابي السـ.ـرطان في إدلب، داخل اﻷراضي التركية، بشكل مجاني، إلى تفـ.ـاقم معاناتهم بعد اضطـ.ـرارهم إلى التداوي على نفقـ.ـتهم الخاصة في تركيا، مع عـ.ـدم وجود اﻷدوية الشـ.ـعاعية في الشمال المحرر.

ويوجد في إدلب مركز “سامز” وهو الوحيد المتخصص بعـ.ـلاج السـ.ـرطان في المدينة، ويقدم جـ.ـرعات كيمـ.ـيائية عديدة وأدوية مجانية لكنه يفتقد إلى الجـ.ـرعات اﻹشـ.ـعاعية وهي اﻷهم واﻷعلى سعـ.ـرا.

ويؤكد اﻷطـ.ـباء على مشكلة عـ.ـدم وجود مراكز للكشف المبـ.ـكر عن السـ.ـرطان، إلا أن مركز “سامز” التخـ.ـصصي جلب مؤخرا أجهزة وسيبدأ العمل من خلال مشروع جديد في مركز الأورام، وفقا لما نقله موقع عنب بلدي.

وكان مكتب التنسيق الطـ.ـبي في معبر “باب الهوى” الحـ.ـدودي مع تركيا، قد أوقـ.ـف إصدار الإحالات إلى تركيا اعتبارًا من 11 أيلول الماضي، إلى حين تفعيل نظـ.ـام صـ.ـحي جديد للمـ.ـرضى السوريين في المستـ.ـشفـ.ـيات التركية.

وتستقبل تركيا عددا كبيرا من الحالات حيث يتم عـ.ـلاج السوريين في المشـ.ـافي لديها بشكل مجاني.

زر الذهاب إلى الأعلى