تفاقم أزمة تهريب وتعاطي المخدرات في الشمال السوري.. من المسؤول؟منظمة ((الرواد)) تهدد وكالة ثقةمدير أحد أقسام منظمة الرواد ( الددم ) يصف الشاعر محمد قاسم بالتافه !“منظمة الروّاد” تطرد رمزاً من رموز الثورة السورية بسبب المرض: إليكم قصة الشاعر “محمد محمود قاسم”التعافي الاقتصادي المبكر بين غموض الرهانات السياسية وحمولات التمكين الاقتصاديمخيم الهول: نساء عائدات للحياةمصير الرئيس الإيراني مجهول بعد تعرض مروحيته لحادث.. ما التفاصيل؟هطولات مطرية تضر بالكمون والمحاصيل الصيفية شمالي سورياالعثور على عائلة سورية مقتولة داخل منزلها في تركياوفاة شابين سوريين غرقًا في لبنانرئيس مجلس فرع نقابة المحامين الاحرار بحلب يتوجه إلى بروكسل محملاً بقضايا الثورة السورية”الفصائل المعارضة ” تستولي على دبابة للنظام غربي حلبهدوء وحظر تجول في جرابلس بعد اشتباكات إثر خلاف عشائري

مقتل اربعة جنود روس بحمص

أعلنت وزارة الدفاع الروسية مقتل اربعة جنود روس بانفجار عبوة يدوية الصنع لدى عبور قافلتهم في طريقها الى حمص بوسط سوريا، وفق ما نقلت وكالات الانباء الروسية الاثنين عن الجيش الروسي.

وقالت وزارة الدفاع الروسية في بيان انه في تاريخ 16 شباط/فبراير، تسبب تفجير عبوة يدوية الصنع من بعد بمقتل اربعة عسكريين روس، واصيب اثنان آخران والاطباء يبذلون ما بوسعهم لإنقاذهما”.

واوضحت ان آلية الجنود كانت ضمن قافلة للجيش السوري متوجهة الى حمص واستهدفت قرب مطار طياس العسكري الذي كانت غادرته، واضافت “بعد عبور اربعة كيلومترات، تم تفجير عبوة يدوية الصنع من بعد تحت الية العسكريين الروس”.

ونقل موقع الجزيرة نت عن مراسلة الجزيرة في موسكو رانيا الدريدي قولها إن الحادث وقع خلال انعقاد جلسات المحادثات الأخيرة في العاصمة الكازاخية أستانا، ورجحت أن السلطات الروسية سعت لإثبات عدم وجود خروقات كبيرة لاتفاق وقف إطلاق النار في سوريا لذلك لم تعلن الحادث في حينه.
وأضافت أن وزير الدفاع الروسي سيرغي شويغو أكد خلال اجتماعه بالمبعوث الأممي الخاص إلى سوريا ستفان دي مستورا أن الاشتباكات توقفت تماما في سوريا، وتعمد عدم إعلان الحادث الذي كان سيلقي بظلاله على المحادثات.

ويشار إلى ان روسيا تكبدت أكبر خسارة لها في سوريا في الاول من آب/اغسطس 2016 بمقتل خمسة جنود تم اسقاط مروحيتهم في شمال غرب البلاد

وبذلك، يرتفع الى 26 عدد الجنود الروس الذين قتلوا في سوريا منذ بدء تدخل موسكو في هذا البلد في ايلول/سبتمبر 2015 بناء على طلب الرئيس بشار الاسد.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى