الرئيسية » اخبار » مقتل مدني بقذائف النظام في إدلب.. وفصائل الثورة ترد!

مقتل مدني بقذائف النظام في إدلب.. وفصائل الثورة ترد!

خاص – ثقة

قُتل مدني وأصيب ثلاثة آخرون، يوم الأحد بقصف مدفعي للنظام على ريف إدلب، بالرغم من وقف إطلاق النار المعلن من قبل روسيا في نهاية آب الماضي.

وقال مراسلنا إن “قوات النظام قصفت بأكثر من 15 قذيفة بلدة كفرعويد في ريف إدلب، ما أدى إلى مقتل مدني وإصابة آخرين بينهم طفل وسيدة”.

وأوضح الدفاع المدني أن قوات النظام واصلت قصف مدن وبلدات ريف إدلب، حيث وثق استهداف قوات النظام 7 قرى وبلدات جنوب إدلب بـ 178 قذيفة مدفعية.

وشمل القصف بلدات “كفرعويد، ومعرة حرمة، والتح، حاس، ترملا، الشيخ مصطفى، أم الصير” بريف إدلب الجنوبي.

وردت فصائل الثورة السورية على الانتهاكات التي ترتكبها قوات النظام والميليشيات الموالية لها، بقصف مواقعها بقذائف الهاون في بلدة “الحويز” في “سهل الغاب” بريف حماة، الأمر الذي تسبب بمقتل عنصرين اثنين وإصابة آخرين.

يذكر أن الحملة العسكرية التي يشنها النظام على منطقة خفض التصعيد، أسفرت عن مقتل أكثر من 1200 مدني في حماة وحلب وإدلب، ونزوح مليون شخص من المناطق التي تم استهدافها بأكثر من 18 ألف غارة جوية وفقاً لفريق “منسقو استجابة سوريا”.

شاهد أيضاً

تركيا تعلن تحييد عناصر من “قسد” في نبع السلام

أعلنت وزارة الدفاع التركية، اليوم الاثنين، عن تحييد 3 عناصر من قوات سوريا الديمقراطية “قسد” ...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *