مقتل 15 عنصراً من قسد بضربة واحدة من القوات الخاصة للجيش الوطني

وكالة ثقة

سقط العديد من القتلى في صفوف ميليشيات “سوريا الديمقراطية” قسد في عملية نفذها الجيش الوطني السوري صباح اليوم السبت في ريف حلب الغربي.
وأفاد مراسل وكالة ثقة بأن عناصر فرقة القوات الخاصة بفيلق الشام في الجيش الوطني نفذوا إغارة خاطفة على نقطة عسكرية تابعة لقسد في محور القاص ومياسه ودمروا غرفة عملياتها بصاروخ م د موجه.
وقد حقق الصاروخ إصابته ما أدى إلى تدمير بناء غرفة العمليات بشكل كامل وسقط 15 عنصرا من الميليشيات قتلى قبل أن يعود عناصر الجيش الوطني لأماكنهم.
وتستمر المواجهات والاشتباكات المحدودة بين الجيش الوطني والميليشيات على طول خطوط الجبهات بين الجانبين في مناطق غصن الزيتون ودرع الفرات ونبع السلام فيما تستهدف المدفعية التركية مواقع قسد بشكل شبه يومي.
وكانت مدينة عفرين شمال حلب قد تعرضت للقصف بقذائف المدفعية ويرجح وقوف الميليشيات وراءها فيما أعلنت وزارة الدفاع التركية أمس عن “تحييد 4 عناصر كانوا يستعدون لتنفيذ هجوم في منطقة درع الفرات”.

زر الذهاب إلى الأعلى