أيمن الصفدي يصل دمشق للقاء “المقداد” في ثاني زيارة له لهذا العامعلى وقع أستانة.. روسيا تستهدف مدينة إدلب بـ6 غارات جويّة وتخلف إصاباتالنظام يُرسل تعزيزات من دمشق إلى جبهات “قسد” في حلب (صور)اغتيال ثلاثة أشخاص في درعاأول سيدة تتقلد المنصب.. من هي “حفيظة غاية أركان” رئيسة البنك المركزي التركي؟ (بروفايل)في اليوم الدولي لضحايا العدوان من الأطفال الأبرياء.. على المجتمع الدولي التحرك عاجلاً لحماية الأطفال في سوريافي اليوم الدولي لضحايا العدوان من الأطفال الأبرياء.. أطفالنا والحرباليومِ الدولي لضحايا العدوان من الأطفال الأبرياء.. أطفال الشمال السوري ودور المساحات الصديقة بالطفلمقتل ثلاثة شبان في إدلب (صور)عراقية تقتـل ضرتها السورية في بغدادالديمقراطية أهميتها وآليات تعزيزها وتحقيقها في المجتمع السوريرحيل مؤلف موسيقى “افتح يا سمسم” حسين نازكمتحدث باسم الخارجية الاميركية: لا يمكن عودة النازحين السوريين بسبب الظروف غير المناسبة وقبل الحل السياسي

مقتل 18 عنصراً لقوات الأسد بريف حلب

قُتل 18 عنصرا لقوات الأسد والميليشيات الايرانية على يد تنظيم الدولة خلال المعارك الدائرة بين الطرفين شرقي منطقة خناصر في ريف حلب الشرقي، بعد منتصف ليلة أمس الجمعة.

وفي التفاصيل، أعلنت وكالة أعماق التابعة لتنظيم الدولة في بيان لها عن مقتل 18 عنصراً لقوات الأسد وميليشياته أثناء محاولة الأخير التقدم على محور قرية جب الحمام شرقي منطقة خناصر في ريف حلب الشرقي، إضافة إلى جرح أكثر من 10 آخرين وفرار من تبقى من العناصر المقتحمة التابعة لقوات النظام.

من جانبه، اندلعت إشتباكات عنيفة بين الطرفين على محوري قريتي “الفنخة ووضحة” وجب الحمام غربي مدينة مسكنة في ريف حلب الشرقي، في محاولة لقوات الأسد التقدم على حساب عناصر التنظيم في المنطقة، صباح اليوم.

في المقابل، شنت المقاتلات الحربية عشرات الغارات الجوية استهدفت قرى “مشرفة العنز، جب الحمام، الفيصلية، ابليسية، رسم فالح، مفتاحية، الجويم، دبليو، سمومة، حطين، المسحة، مفرق جديعة” في محيط مدينة مسكنة شرقي مدينة حلب، اسفرت تلك الغارات عن إصابة عدّة أشخاص بجروح ودمار هائل في الأبنية السكنية.

يُشار إلى أن معارك ريف حلب الشرقي حصدت أرواح المئات من قوات الأسد والميليشيات الطائفية الموالية له على يد تنظيم الدولة، بغية قوات الأسد احكام سيطرتها الكاملة على مدينة مسكنة “معقل تنظيم الدولة بريف حلب الشرقي”

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى