مهربون يحتجزون سوريين في سفينة لنقل الماشية وسط البحر

مهربون يحتجزون سوريين في سفينة لنقل الماشية وسط البحر

تعرّض لاجئون سوريون للاحتجاز على متن سفينة مخصصة لنقل الماشية ، في البحر اﻷبيض المتوسط ، أثناء محاولتهم العبور من تركيا إلى دول الاتحاد اﻷوروبي.

وقال موقع “تلفزيون سوريا” إن قبطانا استعمل سفينة مخصصة لنقل الماشية ، تعرف باسم “إليتا” ، لنقل سوريين مستغلا حاجتهم للجوء ، ووعدهم بنقلهم إلى إسبانيا بالتعاون مع شركائه ، بحجة أنهم عمال.

لكن القبطان وشركاءه لم يسمحوا للسوريين بالمغادرة ، رغم دفع كل منهم مبلغ خمسة عشر ألف دولار أمريكي ، حيث أجبرهم على العمل في السفينة.

وتمكن شابان من الفرار من السفينة والوصول إلى إسبانيا ، حيث قبضت السلطات عليهما ، عند اقترابهم من الشواطئ الإسبانية ، وأخبروهم بأنهم مع ستة عشر لاجئا آخرين نقلا على متن السفينة بحجة أنهم عمال ماشية ، لتقوم الشرطة بتخليصهم.

وكان القائمون على السفينة قد قامةا بتغيير اسمها عدة مرات ، وتزوير عدة وثائق للعاملين عليها ، لتجنب إثارة الشبهات ، وفقا للمصدر.

Back to top button