آخر التحركات الإيرانية في سوريا على الصعيد الميداني والسياسيالطائرات التركية تضرب مواقع “قسد” شمال حلببهدف إرسالهم إلى حدود الجولان والأردن.. دورة عسكرية لـ”حزب الله” في حمص ومراسل ثقة يكشف التفاصيل (خاص)الجيش الوطني يعتزم إنشاء كلية عسكرية شمال سورياالرئاسة التركية تنفي وجود أي اتصال على المستوى السياسي مع نظام الأسدمقتل سوري بحادثة طعن في ألمانياإيران وسياسة اللعب على حافة الهاويةتجاهلوا بأن الأسد هو الراعي الأول له.. الإمارات تقيم مؤتمراً لمكافحة المخدرات ونظام الأسد يشارك!وصول 270 حاج من جرحى الثورة السورية إلى السعودية لأداة فريضة الحجمطالبات بتمديد آلية إيصال المساعدات عبر معبر باب الهوىعاصفة مطرية تتسبب بأضرار مادية وإصابات في مخيمات إدلب وحلبأوتشا: 13.4 مليون شخص بحاجة إلى مساعدات إنسانية في جميع أنحاء سوريا“أونروا”: نحتاج إلى 5 ملايين دولار في الأردن لتقديم المساعدة للاجئين الفلسطينيين من سورياميليشيا “حزب الله” اللبناني تُنشى معسكراً جديداً قرب “القريتين” في حمص (خاص)إيران تُنشئ قاعدة عسكرية جديدة في “مورك” بحماة وتزوّدها بأسلحة نوعية (خاص)

ميليشيا “حزب الله” اللبناني تُنشى معسكراً جديداً قرب “القريتين” في حمص (خاص)

ميليشيا “حزب الله” اللبناني تُنشى معسكراً جديداً قرب “القريتين” في حمص (خاص)

وكالة ثقة – خاص

باشرت ميليشيا “حزب الله” اللبناني، خلال الساعات الماضية، بإنشاء معسكرٍ جديد لها بريف حمص الشرقي بدعم من قوات النظام والحرس الثوري الإيراني.

وبحسب مراسل وكالة ثقة في حمص، فإن المعسكر الجديد للميليشيات يحمل إسم “شهداء الحسين”، ويقع في محيط قرية القريتين شرقي حمص (وسط البلاد).

وأوضح مراسلنا أن الميليشيات بدأت أولى عمليات التجهيز للمعسكر الجديد عبر تسهيل الأرض قرب بلدة القريتين شرق حمص، التي تعتبر معقلاً لميليشيا “حزب الله” وقواعدها، وذلك بإستخدام آليات عسكرية ومدنية تتبع لقوات النظام والبلديات.

وأشار إلى أن أعمال الإنشاء والبناء للمعسكر الجديد يشرف عليهم العراقي “مكي الستار”، واللبناني “خضر الهدى” وهم قيادات ميدانية في ميليشيا “حزب الله” اللبناني.

وأكّد على أن عملية تسهيل الأراضي عبر الآليات الثقيلة بدأت بعد قيام فرق المتفجرات في الميليشيات وقوات النظام بفحص المنطقة للتأكد من عدم وجود مخلفات حرب وألغام أرضية مزروعة فيها.

ولفت مراسلنا إلى أن ماسبق ترافق مع فرض الميليشيات “طوق أمني” في محيط بلدة القريتين من جهة والمعسكر الجديد من جهة أخرى بهدف منع وصول المدنيين إليه، بالإضافة إلى العسكريين الذين لا يملكون مهام عسكرية صادرة عن ميليشيا “حزب الله” تخولهم الوجود إليه.

ومؤخراً أنشأت الميليشيات الإيرانية خمسة مقرات لها داخل مدينة السخنة وعلى أطرافها، فيما وعد الحرس الثوري الإيراني العناصر المنتسبين لها براتب شهري قدره خمسون دولاراً، ومئة ألف ليرة سورية لكل مهمة قتالية، وفقاً لما أكّده مراسل وكالة ثقة مسبقاً.

الجدير بالذكر أن الميليشيات الإيرانية عملت خلال الفترة الماضية على تعزيز نفوذها في منطقة البادية بريف حمص الشرقي، حيث استقدمت تعزيزات عسكرية جديدة إلى المنطقة، وأعادت تَمَوْضُع بعض قواتها هناك.

زر الذهاب إلى الأعلى