الرئيسية » اخبار » ناشطون يطلقون حملة إعلامية لإيقاف مجازر النظام وروسيا في إدلب

ناشطون يطلقون حملة إعلامية لإيقاف مجازر النظام وروسيا في إدلب

 

وكالات – ثقة

اطلق اتحاد اعلامي حلب وريفها، يوم الاحد،22من كانون الأول /ديسمبر، حملة إعلامية عبر مواقع التواصل الاجتماعي ،من اجل لفت أنظار العالم إلى ما يجري في إدلب التي تتعرض لهجوم عنيف وقصف مكثف من قبل النظام وروسيا.

وشملت الحملة نشر صور وفيديوهات توثق المجازر التي ارتكبها النظام وروسيا بحق المدنيين في محافظة إدلب وريفها، كما قام ناشطون بمشاركة الصور على حسابات شخصية لرؤساء وزعماء العالم، ومن ضمنهم الرئيس الأمريكي “دونالد ترامب”.

ويسعى الاتحاد من خلال حملته إلى لفت أنظار العالم إلى الأحداث الأخيرة التي تشهدها محافظة إدلب، والضغط على دول العالم من أجل إيقاف الهجمات التي يشنها النظام وروسيا على إدلب.

ومن بين الشعارات التي تضمنتها الحملة: “مرحباً كوكب الأرض .. نحن أطفال إدلب .. روسيا تقتلنا”.

وتنفذ قوات النظام وروسيا حملة قصف جوي مكثف على إدلب وحماة وحلب وشمال اللاذقية منذ 26 نيسان 2019، والتي أدت لمقتل وجرح مئات المدنيين، ونزوح قرابة مليون إنسان، ودمار واسع في البنية التحتية لا سيما المشافي والمدارس.

يشار إلى أن “فريق منسقو الاستجابة” وثق الأحد الماضي، نزوح أكثر من 200 ألف نسمة خلال 21 يوماً فقط.

شاهد أيضاً

طيران مجهول يقصف ميليشيات الأسد قرب الرقة

أفادت مصادر محلية بوقوع ثلاثة قتلى على الأقل لميليشيا الأسد وإصابة آخرين بقصف جوي استهدف ...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *