هام.. جامعة غازي عنتاب بصـ.ـدد فتح فـ.ـروع جـ.ـديدة ومقـ.ـر رئيـ.ـسي شمال سوريا

هام.. جامعة غازي عنتاب بصـ.ـدد فتح فـ.ـروع جديدة ومقـ.ـر رئيـ.ـسي شمال سوريا

وكالة-ثقة – فريق التحرير

أعلـ.ـنت جامعة غازي عنتاب جنوب تركيا، نيتها افتتـ.ـاح مجموعة من الكـ.ـليات، في منطقة ريفي حلب الشرقي والشمالي، باﻹضافة إلى افتـ.ـتاح مقـ.ـر رئيسي.

وقال رئيس جامعة غازي عنتاب التـ.ـركية، عارف أوزأيدن، إن الجامعة ستفـ.ـتح كلـ.ـيات هندسية ستقـ.ـوم بتدريب “مهنـ.ـدسين سوريين يسـ.ـاهمـ.ـون ببناء بلادهم في المستـ.ـقبل” مضـ.ـيفا أن الجامعة فتحت أبوابها للطلبة السوريين الراغـ.ـبين في الحصـ.ـول على خـ.ـدمـ.ـات تعلـ.ـيمية.

وتشـ.ـمل الكلـ.ـيات كلا من الهنـ.ـدسة المـ.ـدنـ.ـية والمعمـ.ـارية والميكـ.ـانيـ.ـكية والهنـ.ـدسة الغـ.ـذائية والمعـ.ـلومـ.ـاتية وهنـ.ـدسة الصـ.ـناعـ.ـات الدفـ.ـاعية.

ونوه بأن جامعة غازي عنتاب سـ.ـوف تعيّن 17 محـ.ـاضرا و12 عضـ.ـو هـ.ـيئة تدريسية، من أجل توفـ.ـير الخـ.ـدمـ.ـات التعلـ.ـيمية اللاز.مة في الشمال السوري، داعـ.ـيا أعـ.ـضاء الهيـ.ـئات التـ.ـدريـ.ـسية الذين يعيـ.ـشون في أجـ.ـزاء مختـ.ـلفة من تركيا، ويرغـ.ـبون بالمسـ.ـاهمة في تطـ.ـوير الخـ.ـدمـ.ـات التعـ.ـليمية شمال سوريا للانضـ.ـمام إلى المشـ.ـروع.

وأضاف “أوزأيدين” في حديث لوكالة الأناضول أن الجامعة “بـ.ـذ.لت جهـ.ـودا مهـ.ـمة من أجل ضـ.ـمان حصـ.ـول الطلبة السـ.ـوريين على حقـ.ـهم في التعـ.ـليم، وأنها شـ.ـأنها شأن مختـ.ـلف المؤسسات التـ.ـركية الأخـ.ـرى، عملت لمد يد العـ.ـون للسوريين الذين مزقـ.ـتهم الحـ.ـرب، ووفرت منهلا للشباب السوري الذي جاء لمدينة غازي عنتاب، كما تعمل الآن على توفـ.ـير الخـ.ـدمـ.ـات التعـ.ـليمية اللاز.مة والمعـ.ـاهد العلـ.ـيا والكـ.ـليات في المنطقة الآمـ.ـنة، لتشـ.ـجيع الهـ.ـجرة العكـ.ـسية إليها”.

وأوضـ.ـح أنه يوجد معاهد عليا وكليات تتبـ.ـع لجامعة غازي عنتاب في 4 مدن موجـ.ـودة داخل “المنـ.ـطقة الآمـ.ـنة” بسوريا، وأن تلك المـ.ـؤسـ.ـسات التعـ.ـليمية توفـ.ـر فـ.ـرصا تعليـ.ـمية للشـ.ـباب السوري، في العـ.ـديد من الأقـ.ـسام التـ.ـابعة لها.

ومـ.ـضى “أوزأيدين” بالقـ.ـول: “لدي حلـ.ـم بإنشـ.ـاء مقـ.ـر لجامعة غازي عنتاب في المنطقة الآمـ.ـنة، هـ.ـدفـ.ـنا من هذه الخطـ.ـوة هو توفـ.ـير أفـ.ـضل الخـ.ـدمـ.ـات التعلـ.ـيمية للسـ.ـوريين الموجـ.ـودين في تلك المنـ.ـاطق.. لا نطـ.ـمع في حـ.ـبة تراب من أراضي جيـ.ـراننا وأشقـ.ـائنا في سوريا، كل ما نـ.ـريـ.ـده هو تطـ.ـوير نوعـ.ـية الخـ.ـدمـ.ـات التعـ.ـليمية وفق قيـ.ـمنا الحضـ.ـارية وجـ.ـعل المنطقة الآمـ.ـنة منطـ.ـقة جـ.ـذب للسوريين بغـ.ـرض تسـ.ـريع عمـ.ـلية الهـ.ـجرة العكـ.ـسية”.

وتابع: “نحـ.ـن نخـ.ـطط لتـ.ـأسـ.ـيسه مقـ.ـر لجامعة غازي عنتاب في المنطقة الآمـ.ـنة، سيحـ.ـتوي المقـ.ـر الجـ.ـديد على العـ.ـديد من الأقـ.ـسام بما في ذلك صـ.ـالات رياضية وكافـ.ـتـبـ.ـريات وأمــ.ـاكن للمـ.ـبيت”.

يذكـ.ـر أن جامعة غازي عينتاب، وفـ.ـرت خـ.ـلال السـ.ـنوات المـ.ـاضية خـ.ـدمـ.ـات تعلـ.ـيمية لأكـ.ـثر من ألف و300 طالب تحـ.ـت إشـ.ـراف 63 أكـ.ـاديـ.ـميا تركيا وسـ.ـوريا.

زر الذهاب إلى الأعلى