الرئيسية » اخبار » وزير بريطاني يدعو لمحاسبة الأسد على جرائمه بحق المعتقلين

وزير بريطاني يدعو لمحاسبة الأسد على جرائمه بحق المعتقلين

أكد الوزير البريطاني لشؤون الشرق الأوسط، أليستر بيرت على ضرورة محاسبة نظام الأسد لارتكابه الجرائم المختلفة بحق المعتقلين في سجونه، ولفت إلى أن الكشف عن حدوث آلاف حالات الوفاة في المعتقلات تظهر وحشية ذلك النظام بحق المدنيين.

ونشر حساب وزارة الخارجية البريطانية على تويتر تصريحاً لـ “بيرت” قال فيه: إن “عشرات آلاف السوريين اختفوا قسرياً أو تعرضوا للاعتقال والتعذيب”، مضيفاً أن “إصدار آلاف شهادات الوفاة من قبل سلطات النظام مؤشر واضح آخر على الوحشية التي ابتلي بها الشعب السوري على أيدي نظام الأسد”.

وأشار إلى أن “شهادات الوفاة لا تغلق ملف القضية”، مشدداً على أنه “يجب على نظام الأسد كشف مصير جميع الذين ما زالوا مختفين، والإفراج عن جميع المعتقلين قسرياً”.

كما أكد على حق عائلات المتوفين أن تتحقق لهم العدالة، مضيفاً أن ذلك يأتي من خلال “محاسبة المسؤولين عن حالات التعذيب والقتل.

وكان رئيس الهيئة الوطنية السورية للدفاع عن المعتقلين، ياسر الفرحان، قد أكد أن عمليات التصفية التي أجراها النظام بحق المعتقلين، وأرسل قوائم بأسمائهم إلى دوائر النفوس، تشكل جرائم حرب وإبادة وجرائم ضد الإنسانية.

واعتبر الفرحان أن ذلك سلوكاً مترسخاً وممنهجاً وواسع النطاق يمارسه النظام بحق المعتقلين، مطالباً الأمم المتحدة بفتح تحقيق بخصوص تلك العمليات التي اعتبر أنها “عار يلاحق العالم”

شاهد أيضاً

الجيش التركي يسير دوريته الـ63 في منبج السورية

سيّرت القوات التركية، اليوم السبت، دورية جديدة على طول الخط الفاصل بين منطقة عملية “درع ...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *