تاريخ التدخل الإيراني في سوريامليشيات إيران تُنشى غرفة عمليات عسكرية جديدة جنوبي حمص (خاص)مليشيات “الحرس الثوري” الإيراني تًرسل 5 شاحنات عسكرية من دمشق إلى حمص تخوفاً من غارات إسرائيلمليشيات إيران تعقد اجتماعاً في جبل عزان جنوبي حلب لبحث تداعيات القصف الإسرائيلي (خاص)الانتهاكات الإيرانية في سورية تستمروفاة معتقل في سجون الأسد بعد اعتقال دام 24 عاماًمليشيات “حزب الله” اللبناني تُزيل معالمها من مدينة القصير غربي حمص.. ووفد أممي يعتزم دخول المدينة (خاص)أبرزها..صندوق اقتصادي ومجلس عسكري واحد.. اتفاق جديد يجمع بين فيالق الجيش الوطني السوري شمال حلب (خاص)مليشيات “درع العشائر” الموالية لإيران تقيم معسكراً تدريبياً جديداً شرقي حلب (خاص)سوريون يتبرعون بالدم في الدوحة لدعم مونديال قطر 2022 (صور)مليشيات إيران تُعزز مطار الجراح العسكري شرقي حلب بطائرات مسيرة (خاص)جرائم المليشيات الإيرانية في سورية.. التطهير الطائفي أبرزهاتركيا.. طفل سوري يُنقذ عائلته في منطقة أرطغرل بولاية إزميرصحة النظام تعلن تسجيل 15 إصابة بمرض “الكوليرا”تركيا.. الحكم بالسجن لمدة 26 عاماً ونصف على قاتل الشاب السوري “محمد اليافي”

وصول الدفعة الثالثة من مهجري حي الوعر لإدلب

وصلت الدفعة الثالثة من مهجري حي الوعر بحمص المحاصر إلى مركز الاستقبال المؤقت في ريف إدلب بعد منتصف ليل السبت، وذلك إثر الاتفاق الموقع بين وجهاء من الحي مع نظام الأسد برعاية من القوات الروسية.

وبحسب مراسل وكالة ثقة فإن قرابة 1500 مدني بينهم 450 طفل و340 امرأة وصلوا مساءا إلى مدينة إدلب بعد رحلة تهجير استغرقت 15 ساعة

وأشار مراسل الوكالة إلى أنه قد تم نقل المهجرين إلى مراكز الإيواء المؤقتة المنشأة حديثا بعد تقديم الإغاثة العاجلة واللازمة للمهجرين.

وكانت الدفعة الثانية من مهجري حي الوعر قد خرجت إلى مدينة جرابلس في ريف حلب الشرقي الخاضعة لسيطرة الثوار يوم 28 اذار الماضي، بينما وصلت الأولى إلى ريف إدلب بتاريخ 19 من شهر اذار.

ويقضي الاتفاق بخروج قرابة 20 الف مدني بينهم عناصر من الثوار إلى كل من إدلب وحلب وريف حمص الشمالي على دفعات أسبوعية، وبعدها يسلم الحي لنظام الأسد، على أن تحفظ الشرطة العسكرية الروسية أمن الباقين فيه.

ويشار الى ان دفعتين سابقتين توجهتا إلى مدينة جرابلس في ريف حلب الشرقي، وضمت قرابة 3500 آلاف مهجر، وذلك وفقاً للاتفاق بين نظام النظام الروسي ولجنة المفاوضات من أهالي الحي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى