الرئيسية » اخبار » وفاة شابة في مشفى حلب الجامعي نتيجة خطأ طبي

وفاة شابة في مشفى حلب الجامعي نتيجة خطأ طبي

توفيت شابة في العقد الثالث من عمرها، اليوم الاثنين، جراء خطأ طبي في أحدى مشافي مدينة حلب الخاضعة لسيطرة النظام السوري.
ونعت مواقع إعلامية موالية، وفاة الطالبة “راما أسود” البالغة من العمر (23 عام)، اليوم الاثنين، في مشفى جامعة حلب، نتيجة خطأ طبي، بعد أن أجرت عملية “جيوب”.

وأثارت تلك القضية محطة سخط لدى العديد من السكان، إذ علّق أحدهم بقوله: “معقول عملية جيوب يصير فيها خطأ طبي منيح يلي ماكانت عملية قلب مفتوح حسبي الله بهالأطباء شو عم يخبصو فينا”، فيما علق آخر “الله يرحمها
يعني كل تعبها وتعب اهلها بدراستها رااح هيك بنتيحة خطأ طبي من دكاترنا الفهمانين الواعين…..كتراني لأخطاء الطبية هي كلا بسبب الشهادات يلي حصلو عليها بمصاريهن مش بجهدن”.

وفي 24 يوليو الفائت، توفيت الفتاة “ليليان مقدسي” (25 عام) نتيجة خطأ طبي مماثل، في إحدى مشافي طرطوس بقصد إجراء عملية ناميات في الأنف.

وتنتشر ظاهرة الأخطاء الطبية في مشافي النظام السوري، إذ تلقت وزارة الصحة النظام منذ بداية العام الجاري، 20 بلاغا عن أخطأ طبية تسببت بانتهاء حياة أشخاص أو تسبب لهم بإعاقة دائمة.

شاهد أيضاً

النظام يرفع سعر ربطة الخبز ويُفجر مفاجأة تثير السخرية.. “كيس النايلون بس بـ 25 ليرة!

أصدرت وزارة داخلية النظام السوري، اليوم الخميس، قرارات جديدة حول مادة الخبز في مناطق سيطرتها، ...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *