وفد دبلوماسي وعسكري روسي في طهران لبحث الوضع في سوريا

وفد دبلوماسي وعسكري روسي في طهران لبحث الوضع في سوريا

وكالة ثقة

قالت الخارجية الروسية، إن وفدا من وزارتي الخارجية والدفاع الروسيتين زار طهران أمس الأحد وبحثا التطورات الميدانية والعسكرية في سوريا.

وذكرت الوزارة، أن الوفد ضم المبعوث الخاص للرئيس الروسي إلى سوريا ألكسندر لافرينتييف، ونائب وزير الخارجية سيرغي فيرشينين، وكذلك ممثلين عن وزارة الدفاع الروسية.

وأضافت الوزارة، أن محادثات أجراها الوفد في طهران، مع وزير خارجية إيران أمير عبد اللهيان وبعض المسؤولين الإيرانيين الآخرين، وجرى تبادل مكثف لوجهات النظر حول الوضع في منطقة الشرق الأوسط، مع التركيز على مهام تثبيت استقرار الوضع “على الأرض” في سوريا.

وذكرت أنه تمت مناقشة القضايا المتعلقة بتنفيذ قرار مجلس الأمن الدولي رقم 2585 بشأن المساعدة الإنسانية في سوريا وقرار المجلس رقم 2254 حول تسوية الأزمة في سوريا.
وكان شدد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين بوقت سابق على ضرورة أن تساعد الدبلوماسية الروسية في تطبيع العلاقات بين حكومة نظام الأسد والدول العربية الأخرى.

وقال بوتين، في خطاب مفصل ألقاهد الخميس أثناء اجتماع موسع عقد في مقر وزارة الخارجية الروسية: “يجب أن تواصل الدبلوماسية الروسية الإسهام في تطبيع العلاقات بين حكومة النظام والدول العربية وعودة سوريا إلى جامعة الدول العربية في أسرع وقت ممكن وجذب المساعدات الدولية بغية تحسين الوضع الإنساني في هذا البلد”.

وزعم بوتين إلى أن روسيا شاركت بشكل مباشر في القضاء على الإرهاب الدولي في سوريا ومنع تفكك هذه الدولة وإعادة إطلاق عملية التسوية السورية تحت رعاية الأمم المتحدة ضمن إطار “صيغة أستانا” بالتعاون مع تركيا وإيران” حسب رأيه.

زر الذهاب إلى الأعلى