يوصف بالمتـ.ـشدد.. من هو رئيـ.ـس إيران الجديد؟

وكالة ثقة

فاز المرشح المحافظ المتـ.ـشدد إبراهيم رئيسي بالانتخابات الرئاسية في إيران من الدورة الأولى، بحصوله على 62 بالمئة من أصوات المقترعين، وفق نتائج أولية رسمية أعلنت السبت.

وأفاد رئيس لجنة الانتخابات جمال عرف خلال مؤتمر صحافي، أن رئيسي (60 عاما) حصل على “أكثر من 17,8 مليون” صوت من أصل 28.6 مليونا من أصوات المقترعين، علما بأن أكثر من 59,3 مليون إيراني كانوا مدعوين للمشاركة في الاقتراع.

وأعلن الرئيس الإيراني حسن روحاني، السبت، أن الدورة الأولى للانتخابات الرئاسية التي أجريت، الجمعة، أفضت إلى انتخاب رئيس جديد للجمهورية وهنّأ اثنان من المرشحين، رجل الدين المتـ.ـشدد، إبراهيم رئيسي، على “فوزه” قبل صدور النتائج الرسمية.

وخاض السباق أربعة من المرشحين السبعة الذين صادق مجلس صيانة الدستور على ترشيحاتهم بينما انسـ.ـحب الثلاثة الآخرون قبل الاقتراع. وتعرض المجلس لانتقادات على خلفية استبعاده شخصيات بارزة، ما أثار امكان حصول امتناع واسع عن التصويت.

من هو رئيسي؟
وإبراهيم رئيسي هو رجل دين محافظ ومتشـ.ـدّد، يرفع منذ أعوام شعار الدفـ.ـاع عن الطبقات المهمّشة ومكاـ.ـفحة الفسـ.ـاد.

ويعد رئيسي (60 عاما) الذي كان يتولى رئاسة السلطة القضائية منذ 2019، من المـ.ـدافعين عن “النظام العام” ولو بالوسائل المتـ.شددة. ورفع خلال حملته الانتخابية شعار مواجـ.ـهة “الفقر والفسـ.ـاد”، وهو المبدأ نفسه الذي خـ.ـاض على أساسه الانتخابات الرئاسية عام 2017 ونال 38 بالمئة من الأصوات.

ولد رئيسي في مدينة مشهد عام 1960، وبدأ بتولي مناصب عامة في سن مبكرة، إذ عيّن مدعيا عاما في مدينة كرج قرب طهران وهو لما يزل في العشرين من العمر ورئيسي هو أيضا عضو في مجلس الخبراء الذي تعود إليه صلاحية تسمية المرشد.

زر الذهاب إلى الأعلى