مخيم الهول: نساء عائدات للحياةمصير الرئيس الإيراني مجهول بعد تعرض مروحيته لحادث.. ما التفاصيل؟هطولات مطرية تضر بالكمون والمحاصيل الصيفية شمالي سورياالعثور على عائلة سورية مقتولة داخل منزلها في تركياوفاة شابين سوريين غرقًا في لبنانرئيس مجلس فرع نقابة المحامين الاحرار بحلب يتوجه إلى بروكسل محملاً بقضايا الثورة السورية”الفصائل المعارضة ” تستولي على دبابة للنظام غربي حلبهدوء وحظر تجول في جرابلس بعد اشتباكات إثر خلاف عشائريالنظام السوري يتجاهل وفاة محمد فارس.. تعازٍ أمريكية- ألمانيةسوريون يشيّعون محمد فارس إلى مثواه الأخير بريف حلبتنظيم “الدولة” يتبنى استهداف عناصر “لواء القدس” في حمصجعجع: 40% من السوريين في لبنان “لاجئون غير شرعيين”فجر الجمعة… قصف إسرائيلي يطال مواقع النظام

يونيسف: حاجة تمويل العمل الإنساني لأجل اطفال سوريا زادت عقب الزلزال

وكالة ثقة

أكّدت منظمة الأمم المتحدة للطفولة “يونيسف”، على أن حاجة تمويل العمل الإنساني لأجل اطفال سوريا زادت عقب حادثة الزلزال التي ضربت جنوبي تركيا وشمال سوريا.

وبحسب التقرير فإن حاجة التمويل الفورية المنقذة للحياة زادت إلى 172.7 مليون دولار، وذلك لمساعدة 5.4 مليون شخص، منهم 2.6 طفل من المتضررين من الزلزال.

وأوضح أن نداء العمل الإنساني يعاني من نقص التمويل بشكل كبير، إذ تم تأمين جزء بسيط فقط من المبلغ المقدر للحاجة البالغ 328.5 مليون دولار أمريكي.

واعتبرت المنظمة أنه بعد 12 عاما من النزاع في سوريا، بالإضافة إلى الزلازل المدمر الذي ضرب أربع محافظات سورية شباط الماضي، يتركان ملايين الأطفال في سوريا، في خطر متزايد من الإصابة بسوء التغذية.

ولفت إلى أعداد كبيرة سجلت للأطفال السوريين الذين يعانون من أمراض عدة كالتقزم، وسوء التغذية الحاد، وذلك قبل الزلزال المدمر، ما يعني أن الوضع قد يزداد سوءا بسبب آثار الزلزال.

ويعاني أكثر من 609 آلاف و900 طفل سوري دون سن الخامسة من التقزم، الذي ينجم عن نقص التغذية المزمن ويسبب أضرارًا بدنية وعقلية للأطفال قد لا تعالج، الأمر الذي يؤثر على تعليمهم وإنتاجيتهم في وقت لاحق من مراحل حياتهم.

زر الذهاب إلى الأعلى