جواً.. وصول وفد إيراني من دمشق إلى مطار حماة لعقد اجتماع طارئ (خاص)النشاط الإيراني في سوريا قبل العام 2011بين التهديدات الروسية…. والبحث عن بدائل…. هل ستعاني أوروبا شتاء قارساًإيران تبدأ ببناء مستودعات ومخابئ تحت الأرض في مصياف غربي حماة (خاص)تضم “طائرات مسيرة”.. وصول شحنة أسلحة إيرانية إلى مطار النيرب شرقي حلب (خاص)التحركات الإيرانية في سوريا خلال شهر أيلول (تقرير)تاريخ التدخل الإيراني في سوريامليشيات إيران تُنشى غرفة عمليات عسكرية جديدة جنوبي حمص (خاص)مليشيات “الحرس الثوري” الإيراني تًرسل 5 شاحنات عسكرية من دمشق إلى حمص تخوفاً من غارات إسرائيلمليشيات إيران تعقد اجتماعاً في جبل عزان جنوبي حلب لبحث تداعيات القصف الإسرائيلي (خاص)الانتهاكات الإيرانية في سورية تستمروفاة معتقل في سجون الأسد بعد اعتقال دام 24 عاماًمليشيات “حزب الله” اللبناني تُزيل معالمها من مدينة القصير غربي حمص.. ووفد أممي يعتزم دخول المدينة (خاص)أبرزها..صندوق اقتصادي ومجلس عسكري واحد.. اتفاق جديد يجمع بين فيالق الجيش الوطني السوري شمال حلب (خاص)مليشيات “درع العشائر” الموالية لإيران تقيم معسكراً تدريبياً جديداً شرقي حلب (خاص)

أنظمة غذائية تزيد من خطر الإصابة بأمراض القلب

أنظمة غذائية تزيد من خطر الإصابة بأمراض القلب

وكالة ثقة – متابعات

تقدم دراسة جديدة أجريت على الفئران رؤى محتملة حول الآثار طويلة المدى للحمية الغذائية لفقدان الوزن، وكذلك كتخفيضات لا إرادية في المدخول الغذائي بسبب انعدام الأمن الغذائي.

وتطرح الأبحاث تساؤولات عما إذا كانت التقلبات في وزن الجسم الناتجة عن خفض السعرات الحرارية وزيادتها بشكل كبير قد تؤدي إلى تغيرات فيزيولوجية تزيد من خطر الإصابة بأمراض القلب والسكري.

وركزت معظم الدراسات السابقة التي أجريت على البشر والحيوانات على الآثار قصيرة المدى لفقدان الوزن، لكن يقول الباحثون أنه لا يُعرف الكثير عن كيفية تأثير دورات فقدان الوزن واكتسابه على الصحة على المدى الطويل.

وقسم الباحثون 16 جرذا إلى مجموعتين في الدراسة الجديدة، تلقت مجموعة واحدة كمية طبيعية من الطعام طوال فترة الدراسة، بينما شهدت المجموعة الأخرى ثلاث دورات من نظام غذائي مقيد (60 ٪ من مدخولهم الغذائي اليومي المعتاد) تليها ثلاثة أسابيع من نظام غذائي عادي، في نهاية الدراسة، استخدم الباحثون الموجات فوق الصوتية لتقييم وظائف القلب والكلى لدى الفئران واختبارات الدم لتقييم حساسية الأنسولين، وهو مقياس لكيفية معالجة الجسم للسكر. وفقا لروسيا اليوم.

قالت الدكتورة ألين دي سوزا الدكتورة في جامعة جورج تاون في واشنطن العاصمة، المؤلف الأول للدراسة: “وجدنا أن الحيوانات التي تمر بعدة دورات من إنقاص الوزن واستعادة وزن الجسم قد قللت من وظائف القلب والكلى في النهاية، وظهر لديها مقاومة أكبر للأنسولين، والتي يمكن أن تكون سببا لمرض السكري”، و أضافت دي سوزا :”على الرغم من أن الحيوانات تبدو بصحة جيدة بعد التعافي من النظام الغذائي، إلا أن قلبها وعملية الأيض ليست صحية”.

وتثير النتائج أيضا أسئلة حول الصحة العامة في ضوء جائحة COVID-19، مثل ما إذا كان الأشخاص الذين واجهوا صعوبة في الوصول إلى الغذاء نتيجة الإغلاق الوبائي والآثار الاقتصادية يواجهون زيادة في حدوث مشاكل القلب والأوعية الدموية في السنوات المقبلة.

وقالت دي سوزا: “تدعم بياناتنا الحاجة إلى مزيد من البحث في الأشخاص لمعرفة ما إذا كان الأفراد الذين يقومون بدورات من الأنظمة الغذائية شديدة التقييد لفقدان الوزن معرضون بشكل أكبر للإصابة بأمراض القلب في وقت لاحق من الحياة”و أضافت “ما زلنا بحاجة إلى إجراء المزيد من الدراسات في هذا المجال، لكن النتائج تشير إلى أنه كلما كان النظام الغذائي أكثر تقييدا ، كانت النتائج الصحية أسوأ”.

وأكدت دي سوزا أن الأنظمة الغذائية لفقدان الوزن تحتاج إلى دراسة متأنية للصحة على المدى الطويل، خاصةً إذا تم التفكير في فقدان الوزن بسرعة كخيار.

ويتكهن الباحثون بأن التغييرات في التعبير الجيني استجابة لتقييد السعرات الحرارية يمكن أن تغير المسارات البيولوجية التي تنظم ضغط الدم واستقلاب الأنسولين.
المصدر: البيان

زر الذهاب إلى الأعلى