إيران تدشن مركزا تجاريا جديدا في دمشق

إيران تدشن مركزا تجاريا جديدا في دمشق

وكالة ثقة

أقيمت مراسم تدشين مركز إيران التجاري بالمنطقة الحرة في دمشق، بحضور وزير الصناعة والتعدين والتجارة الإيراني وعدد من كبار مسؤولي الشؤون الاقتصادية والتجارية في إيران ونظام الأسد.

وبحسب مصادر موالية، يأتي ذلك بهدف تعزيز العلاقات التجارية بين حكومة النظام وإيران وتسهيل التبادل التجاري، ويضم هذا المركز عددا من الشركات الإيرانية المختصة في المجالات التجارية والصناعية والزراعية ومعدات البناء.

وفي تصريح للصحفيين بعد الافتتاح أشار وزير الصناعة والمناجم والتجارة الإيراني، سيد رضا فاطمي آمين، إلى أن المركز فرصة لتقوية العلاقات الاقتصادية وزيادة التبادل التجاري بين البلدين.

وقال الوزير فاطمي آمين: “تم التشاور بين الجانبين لزيادة الاستثمارات المشتركة وتبادل الخبرات بشكل يسهم بدعم سوريا في مرحلة ما بعد الحرب ويرفع سقف التبادل والمعاملات التجارية بين البلدين، التي تصل حاليا إلى سقف 3 مليارات دولار”.

من جانبه بين رئيس اللجنة العليا للمستثمرين بالمناطق الحرة، رئيس غرفة التجارة السورية – الإيرانية، فهد درويش، أن المركز عبارة عن بنك معلومات يخدم الفعاليات الاقتصادية في سوريا،
ولفت رئيس الغرفة المشتركة الإيرانية – السورية، كيوان كاشفي، إلى أن المركز هو أول مركز تجاري إيراني موجود في سوريا، وسيكون أساس التجارة الإيرانية فيها، ويضم مكاتب تجارية تمكن الشركات الإيرانية من القطاع الخاص القيام بالتبادلات التجارية بين البلدين.

ويأتي افتتاح المركز بالتزامن مع معرض المنتجات الإيرانية الذي افتتح بمدينة المعارض بدمشق، الاثنين الماضي، ويستمر حتى الـ3 من الشهر الحالي وتشارك فيه 164 شركة تجارية وصناعية.

زر الذهاب إلى الأعلى