خاص | تحركات جديدة للحرس الثوري الإيراني في دير الزورقبرص تعلق طلبات اللجوء السورية بعد زيادة في عدد المهاجرينماذا حصل في ليلة “المسيرات الإيرانية” ضد إسرائيلإسرائيل: إيران أطلقت طائرات مسيرة باتجاهناالليرة السورية تبدأ منحى التراجع بعد استقرار رمضانلبنان يربط حماية اللاجئين بوجودهم بشكل شرعيإيران تستغل حديقة كراميش في العيد لنشر أفكارها بين الأطفالموجة اعتداءات ضد سوريين في لبنان.. المعارضة تنتقد والنظام صامتالاضطرابات الهضمية عند الأطفال في العيدتنظيم “الدولة” يهدد بمهاجمة ملاعب أبطال أوروباماذا تحوي الوثيقة التي عثر عليها بين أنقاض القنصلية الإيرانية؟دمشق.. أسعار اللحوم ثلاثة أضعاف رمضان الماضيإسرائيل تستعد للتعامل مع سيناريوهات الرد الإيرانيأزمة انقطاع الغاز تتفاقم في إدلبرغم النفي الأمريكي.. طهران تحمل واشنطن مسؤولية هجوم دمشق

اجتماع تمهيدي للاستانة مع احتمال عدم مشاركة امريكا

شهدت العاصمة الروسية موسكو، مساء أمس الجمعة، اجتماعاً لمساعدي وزراء خارجية كل من تركيا وروسيا وإيران، لتحديد إطار مؤتمر الأستانة التي سيعقد في كازاخستان، بالتزامن مع رفض روسيا التصريح بشأن مشاركة أمريكا من عدمه في المؤتمر.

وأوضح البيان أن الاجتماع حضره كل من مساعد وزير الخارجية الروسي ميخائيل بوغدانوف، ورئيس قسم الشرق الأوسط وشمال إفريقيا في وزارة الخارجية الروسية سيرغي ويرشين، ومساعد وزير الخارجية التركي سادات أونال، ومساعد وزير الخارجية الإيراني، حسين جباري أنصاري، للتباحث بشأن التحضيرات لمؤتمر أستانة.

وأضاف البيان أن الأطراف توافقوا على أن مؤتمر أستانة “سيساعد في ضمان عملية وقف إطلاق نار مستقر، ومواصلة القتال ضد الجماعات الإرهابية، وتسريع عملية التسوية السياسية في سوريا”.

من جانبها رفضت الرئاسة الروسية، يوم أمس الجمعة، التعليق على احتمال مشاركة الولايات المتحدة الأمريكية، في المؤتمر التي سيعقد في العاصمة الكازاخية أستانة، بشأن الأزمة السورية.

وقال المتحدث باسم الكرملين، دميتري بيسكوف، في معرض الرد على سؤال حول أنباء عن توافق موسكو وأنقرة على دعوة واشنطن لحضور المؤتمر “لا أستطيع قول أي شيء حول ذلك الآن”، وأكد بيسكوف “حرص روسيا على مشاركة واسعة لجميع الأطراف المعنية بالأزمة”.

ويشار إلى أن الإجماع تم على أن موعد مؤتمر أستانة سيكون في 23 يناير الجاري، في حال نجاح وقف إطلاق النار في سوريا، واعتباراً من يوم 30 ديسمبر/كانون أول الماضي، دخل اتفاق وقف إطلاق النار في سوريا حيز التنفيذ، بعد موافقة النظام السوري والثوار عليه، بفضل تفاهمات تركية روسية، وبضمان الدولتين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى