اجتماع عراقي – تركي مع مسؤولين بنظام اﻷسد.. ما غايته؟

اجتماع عراقي – تركي مع مسؤولين بنظام اﻷسد.. ما غايته؟

وكالة-ثقة – فريق التحرير

أعلنت الحكومة العراقية عن اتفاقها على عقد اجتماع مع تركيا ومسؤولين بنظام اﻷسد، لم تحدد موعده، لبحث قضية المياه، وملف نهر الفرات.

وقالت وزارة الموارد المائية العراقية إنه سيتم عقد اجتماع ثلاثي لمناقشة تنظيم ملف المياه، فيما لا تزال المحادثات مستمرة مع إيران بشأن مشاركتها.

وأوضح المتحدث باسم وزارة الموارد المائية، علي راضي، أن “المباحثات والاجتماعات الفنية مع الجانبين التركي والسوري مستمرة في إطار تأمين الإطلاقات المائية لنهري دجلة والفرات” حيث “تضمن اللقاء الأخير مع الجانب السوري الاتفاق على عقد اجتماع ثلاثي عراقي- سوري- تركي”.

ولم يحدد راضي موعد الاجتماع المرتقب، مشيرا إلى أن هناك مجموعة من اللقاءات الفنية والافتراضية للوصول الى النقاط الرئيسة لمناقشة الشح المائي، وأن زيارة مفترضة إلى إيران تأجلت بسبب تصادفها مع الانتخابات الإيرانية.

وكان وزير الموارد المائية العراقي مهدي رشيد الحمداني، قد وقع مع نظيره في حكومة نظـ.ـام اﻷسد، تمام رعد، اتفاقًا يقضي بتنظـ.ـيم ملف المياه بين الجانبين، وتبادل البيانات التي تخص واردات نهري دجلة والفرات بشكل دوري وفي حالات الطوارئ، وتفعيل أعمال اللجان الفنية، وتوحيد المواقف بشأن الكميات الواردة من المياه عند الحدود التركية السورية.

زر الذهاب إلى الأعلى