الائتلاف الوطني يسعى لتمثيل الجيش الوطني السوري في صفوفه

أكد الائتلاف الوطني السوري إجراءه عملية إصلاح داخل صفوفه تشمل تمثيل الجيش الوطني السوري داخله.
وقالت نائبة رئيس الائتلاف الوطني السوري “ربا حبوش” لوكالة “زيتون” إن الائتلاف يجري عملية إعادة هيكلة ضمن إطار عملية إصلاحية “على أساس أن يقوم ممثلو الفصائل بالتعبير عن الواقع التنظيمي الفعلي للجيش الوطني السوري، خاصة بعد التعديلات والتطويرات الأخيرة التي أجريت على الجيش”.
وأوضحت أن الائتلاف يسعى لتكوين مرجعية واحدة لممثلي الفصائل فيه حيث “سيقوم الائتلاف أيضاً بمراجعات تتعلق بتمثيل بقية المكونات السياسية، بما ينسجم مع الواقع الحالي”.
وأضافت إن “هناك توافقا بين معظم أعضاء الائتلاف ومكوناته حول متابعة العملية الإصلاحية، وأحياناً تتباين التصورات، ولكن بالمجمل الهدف العام هو أن يكون التمثيل حقيقياً وبما يخدم الثورة ويحقق أهدافها”.
من جانبه أشار عضو الهيئة السياسية في الائتلاف الوطني السوري “بدر جاموس” إلى أن عملية الإصلاح “لا يمكن القيام بها دفعة واحدة، لعدة أسباب أهمها أن قرارات الاستبدال ضمن أي مكون لا يتخذها الائتلاف وإنما يتخذها كل مكون بنفسه، حيث أن غالبية أعضاء الائتلاف هم ممثلون لمكونات سياسية أو مجتمعية أو عن مجالس منتخبة أو ممثلين سياسيين عن تشكيلات الفصائل العسكرية التي قامت نفسها بتعديلات في هيكلية تنظيماتها واندماج بعضها ضمن تشكيل لنواة الجيش الوطني”.
يذكر أن الائتلاف يضم العديد من المكونات السياسية في صفوفه أبرزها رابطة الكرد المستقلين، ومجلس القبائل والعشائر السورية.

زر الذهاب إلى الأعلى