تفاقم أزمة تهريب وتعاطي المخدرات في الشمال السوري.. من المسؤول؟منظمة ((الرواد)) تهدد وكالة ثقةمدير أحد أقسام منظمة الرواد ( الددم ) يصف الشاعر محمد قاسم بالتافه !“منظمة الروّاد” تطرد رمزاً من رموز الثورة السورية بسبب المرض: إليكم قصة الشاعر “محمد محمود قاسم”التعافي الاقتصادي المبكر بين غموض الرهانات السياسية وحمولات التمكين الاقتصاديمخيم الهول: نساء عائدات للحياةمصير الرئيس الإيراني مجهول بعد تعرض مروحيته لحادث.. ما التفاصيل؟هطولات مطرية تضر بالكمون والمحاصيل الصيفية شمالي سورياالعثور على عائلة سورية مقتولة داخل منزلها في تركياوفاة شابين سوريين غرقًا في لبنانرئيس مجلس فرع نقابة المحامين الاحرار بحلب يتوجه إلى بروكسل محملاً بقضايا الثورة السورية”الفصائل المعارضة ” تستولي على دبابة للنظام غربي حلبهدوء وحظر تجول في جرابلس بعد اشتباكات إثر خلاف عشائري

“الجيش السوري الحر” يُسقط طائرة حربية ويعطب مروحية لقوات للأسد في البادية السورية

استطاع عناصر الجيش السوري الحر اليوم الثلاثاء من اسقاط طائرة حربية لقوات الأسد واعطاب مروحية أخرى في أجواء البادية السورية جنوبي البلاد.

وفي التفاصيل، أعلن جيش “أسود الشرقية” التابع للجيش السوري الحر في الجنوب السوري عن إسقاطه لطائرة حربية لقوات الأسد، ظهر اليوم الثلاثاء، بالقرب من منطقة “أم رمم” في البادية السورية، وذلك ضمن عمليات الدفاع التي تقودها فصائل الثوار في البادية السورية ضد قوات الأسد، كما أعلن عناصر الجيش السوري العاملين في غرفة عمليات الأرض لنا عطبهم لطائرة مروحية لقوات الأسد في البادية السورية وانسحابها باتجاه مطار السين بريف مدينة دمشق عصر اليوم.

يشار إلى أن قوات النظام قد تقدمت يوم أمس الإثنين إلى بعض قرى ريف السويداء الشمالية الشرقية، وكانت فصائل الجيش الحر قد تراجعت يوم أمس على وقع الضربات الجوية الروسية المكثّفة، والقصف المدفعي والصاروخي المتواصل لقوات الأسد والتي استهدفت الأهداف العسكرية والمدنية في بلدات “رجم البقر والاصفر وتل الأصفر واشهيب”، لكن الثوار استطاعوا استعادة زمام المبادرة وسيطروا على بلدة “أم رمم” كما تمكنوا من تدمير دبابتين وتركس مجنزر لقوات النظام خلال المعارك، ليلة أمس الإثنين.

والجدير بالذكر ان الائتلاف الوطني وقوى الثورة قد حذّر في بيان رسمي له يوم أمس الاثنين، من مخاطر استغلال اتفاق وقف إطلاق النار، لتمرير هجمات على فصائل الجيش السوري الحر، مشدداً على ضرورة وقف العمليات والانسحاب فوراً من أي منطقة تم التقدم إليها، فيما أن المناطق التي يجري استهدافها حالياً من قبل قوات الأسد والطيران الروسي، هي مناطق تقع بالكامل تحت سيطرة الجيش السوري الحر الذي تمكن من طرد “تنظيم الدولة” منها خلال معارك أطلقها منذ بداية العام الجاري في مختلف مناطق ريف السويداء الشرقي والبادية السورية، بما فيها تل مكحول وسرية البحوث العلمية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى