تضم “طائرات مسيرة”.. وصول شحنة أسلحة إيرانية إلى مطار النيرب شرقي حلب (خاص)التحركات الإيرانية في سوريا خلال شهر أيلول (تقرير)تاريخ التدخل الإيراني في سوريامليشيات إيران تُنشى غرفة عمليات عسكرية جديدة جنوبي حمص (خاص)مليشيات “الحرس الثوري” الإيراني تًرسل 5 شاحنات عسكرية من دمشق إلى حمص تخوفاً من غارات إسرائيلمليشيات إيران تعقد اجتماعاً في جبل عزان جنوبي حلب لبحث تداعيات القصف الإسرائيلي (خاص)الانتهاكات الإيرانية في سورية تستمروفاة معتقل في سجون الأسد بعد اعتقال دام 24 عاماًمليشيات “حزب الله” اللبناني تُزيل معالمها من مدينة القصير غربي حمص.. ووفد أممي يعتزم دخول المدينة (خاص)أبرزها..صندوق اقتصادي ومجلس عسكري واحد.. اتفاق جديد يجمع بين فيالق الجيش الوطني السوري شمال حلب (خاص)مليشيات “درع العشائر” الموالية لإيران تقيم معسكراً تدريبياً جديداً شرقي حلب (خاص)سوريون يتبرعون بالدم في الدوحة لدعم مونديال قطر 2022 (صور)مليشيات إيران تُعزز مطار الجراح العسكري شرقي حلب بطائرات مسيرة (خاص)جرائم المليشيات الإيرانية في سورية.. التطهير الطائفي أبرزهاتركيا.. طفل سوري يُنقذ عائلته في منطقة أرطغرل بولاية إزمير

الرقة.. تنظيم “الدولة” يسلم 20 قرية وبلدة دفعة واحدة لميليشيات إيران

أقدم تنظيم “الدولة” مجدداً، على تسليم مناطق بـ”الجملة” في ريف الرقة الجنوبي الغربي، إلى قوات الأسد وميليشيات إيران، وذلك بالتزامن مع انسحابه امام ما تسمى “قوات سوريا الديمقراطية” التي تتزعمها ميليشيا “الوحدات” الكردية من أحياء في الرقة.

وأفادت مصادر ميدانية لـ”أورينت نت” أن قوات الأسد وميليشيات إيران استولت مساء الجمعة على نحو 20 قرية وبلدة في ريف الرقة الغربي، دون أي اشتباكات أو مواجهات، وذلك بعد انسحاب تنظيم “الدولة” منها.

وعددت المصادر القرى وبلدات التي سلمها تنظيم “الدولة” لميليشيات إيران وهي “دبسي عفنان، دبسي فرج، فخيخة، القطاط، الجريات، مشرفة الصعب، مشرفة الغجر، الغماميز، العميرات، السالمية، معيزيلة، خربة الواوي، مدحير، جريات، غيث، المحدد، القصور، شنتة، شعب الدكار، بئر مليحان، رمثان”.

وأشارت المصادر إلى ميليشيات إيران وصلت بعد هذا التقدم الجديد إلى تماس مع ما تسمى “قوات سوريا الديمقراطية” التي تحاول احتلال مدينة الرقة، بحجة طرد تنظيم “الدولة”.

وأمام انسحاب تنظيم “الدولة” باتت ميليشيات إيران و”قوات سوريا الديمقراطية” تتقاسمان السيطرة على الريف الغربي للرقة، فيما انحصر نفوذ التنظيم في الريف الجنوبي الغربي.

وكان تنظيم “الدولة” قد نفذ مؤخراً سلسلة انسحابات أمام قوات الأسد وميليشيات إيران، والتي كانت آخرها تسليم عشرات القرى والبلدات والمدن بريف حلب الشرقي، وكان أهمها وأبرزها تسليم مدينة مسكنة “الاستراتيجية”، مقابل استماتته أمام قوات “درع الفرات” التابعة للجيش السوري الحر والمدعومة من قبل تركيا، ولا سيما في مدينة الباب بريف حلب الشمالي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى