لماذا أعطى لاعبو إيران الزهور للفريق الأمريكي في “أم المباريات” بمونديال 1998؟إدراج 6 عناصر عربية بقائمة اليونسكو للتراث الثقافي غير المادي .. تعرف عليهاتوقعات تثير الرعب.. “خذوا حذركم وهذا ما سيحدث بعد كأس العالم”بتهم الابتزاز واستغلال الرتبة العسكرية.. وكالة ثقة تكشف أسباب اعتقال النقيب “زاهر كريكر” (خاص)بالفيديو .. مشهد مريب ظهر في الصين ثم الأردن. وخبراء يكشفون السببمواقف دولية من العملية العسكرية التركية شمال سوريا وأنقرة ترد على الانتقاداتلن تصدق ماذا حدث .. لبؤة شجاعة تدافع عن شبلها أمام مجموعة كلاب بريةبطريقة أغرب من الخيال .. مهاجرون يصلون إلى إسبانياهي التاسعة “عبر الخطوط” .. دخول قافلة مساعدات أممية إلى الشمال السوريبالفيديو .. “رجل المترو” يخطف الأضواء من ميسي ورونالدو في مونديال قطر.. ما القصة؟مؤشرات جديدة على قرب العملية العسكرية التركية شمال سوريا و”قسد” توجه نداءات عاجلةماسك يصعد اللهجة ويهدد بالحرب .. مالذي يحدث بين آبل و تويتر ؟صدمة كبيرة لمستخدمي واتساب وماسنجر بعد قرارات جديدة من مارك زوكربيرجالرعب يجتاح الأمريكيين ومسؤولون يؤكدون على ضرورة الاستعداد لأسوأ سيناريو ولإجلاء سكاني محتملقرار مثير للفيفا بشأن هدف منتخب المغرب في مرمى بلجيكا

الشبكة السورية تطالب بتعليق عضوية نظام الأسد في مجلس حقوق الإنسان

الشبكة السورية تطالب بتعليق عضوية نظام الأسد في مجلس حقوق الإنسان

وكالة ثقة

نشرت الشبكة السورية لحقوق الإنسان، تقريراً، اليوم الجمعة 22 أبريل/نيسان، طالب بتعليق عضوية نظام الأسد في مجلس حقوق الإنسان، لضلوعه بجرائم ضد الإنسانية، على غرار تعليق عضوية روسيا.

ورحب التقرير بقرار تعليق عضوية روسيا في مجلس حقوق الإنسان من قبل الجمعية العامة للأمم المتحدة، في جلستها المنعقدة في 7 نيسان الحالي، معتبرة أنها خطوة في إطار محاسبة روسيا على انتهاكاتها في أوكرانيا.

وتساءل التقرير عن عدم تنفيذ ذات الخطوة تجاه روسيا، بعد تدخلها العسكري وانتهاكاتها لحقوق الإنسان في سوريا، التي وثقتها لجنة التحقيق الدولية، ومنظمة العفو الدولية، ومنظمات حقوقية أخرى، وترقى هذه الانتهاكات إلى جرائم ضد الإنسانية وجرائم حرب.

في السابع من شهر نيسان الجاري، تبنى أعضاء الجمعية العامة للأمم المتحدة قراراً يقضي بتعليق عضوية روسيا في مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة والذي يتخذ من جنيف مقرّاً له، بعد ورود تقارير عن “اعتداءات وانتهاكات جسيمة ومنهجية لحقوق الإنسان” في أوكرانيا، قامت بها القوات الروسية.

ومنذ وقوع الهجوم الروسي على أوكرانيا في 24 فبراير المنصرم، جرى تصويتان آخران في الجمعية العامة لإدانة العمليات الروسية.

وقد حصل هذان التصويتان على موافقة 141 صوتاً للأول و142 صوتاً للثاني من الدول الأعضاء في الأمم المتحدة والبالغ عددها 193 دولة، إلا أن قرار تعليق عضوية روسيا في مجلس حقوق الإنسان تم اعتماده بموافقة 93 دولة فقط في حين عارضت بقية الدول هذا القرار أو امتنعت عن التصويت.

زر الذهاب إلى الأعلى