انفجارات في صهاريج نقل الغاز في مدينة حمص

نشب حريق ضخم، مساء اليوم الثلاثاء، في شركة نقل النفط في مدينة حمص، والخاضعة لسيطرة النظام السوري، جرّاء انفجار صهريج فيها، وفق وكالة أنباء النظام الرسمية “سانا“.
ووفقاً للوكالة فإن فرق الإطفاء تتعامل مع الحريق في الشركة الواقعة جوار الشركة السورية لتوزيع الغاز، مشيرةً أن انفجار الصهريج أدى إلى توالي انفجارات في صهاريج أخرى وخزانات ضمن الشركة.
وأكّدت أن فرق الإطفاء والدفاع المدني تعمل بكل طاقاتها لإخماد الحريق. 
وخلال العامين الأخيرين، تعرّضت منشآت عدة وخطوط امداد تحت سيطرة النظام السوري، لهجمات لم تعلن أي جهة مسؤوليتها عنها، بينها اعتداءات بالقذائف على منشآت نفطية في محافظة حمص في 4 شباط/فبراير 2020، أدّت إلى أضرار مادية ونشوب حرائق تمت السيطرة عليها، وفق ما أفادت سانا.
وأعلنت النظام السوري في 27 كانون الثاني/يناير 2020، أنّ منشآت نفطية بحرية تابعة لمصفاة بانياس، تعرّضت للتخريب بواسطة عبوات ناسفة زرعها غطّاسون.
وفي 23 حزيران/يونيو 2019، تعرّضت المنشآت ذاتها لعملية تخريبية، ما تسبب بتسرّب نفطي في منطقة المصب البحري وتوقف بعضها عن العمل، وفق سانا.

زر الذهاب إلى الأعلى