جواً.. وصول وفد إيراني من دمشق إلى مطار حماة لعقد اجتماع طارئ (خاص)النشاط الإيراني في سوريا قبل العام 2011بين التهديدات الروسية…. والبحث عن بدائل…. هل ستعاني أوروبا شتاء قارساًإيران تبدأ ببناء مستودعات ومخابئ تحت الأرض في مصياف غربي حماة (خاص)تضم “طائرات مسيرة”.. وصول شحنة أسلحة إيرانية إلى مطار النيرب شرقي حلب (خاص)التحركات الإيرانية في سوريا خلال شهر أيلول (تقرير)تاريخ التدخل الإيراني في سوريامليشيات إيران تُنشى غرفة عمليات عسكرية جديدة جنوبي حمص (خاص)مليشيات “الحرس الثوري” الإيراني تًرسل 5 شاحنات عسكرية من دمشق إلى حمص تخوفاً من غارات إسرائيلمليشيات إيران تعقد اجتماعاً في جبل عزان جنوبي حلب لبحث تداعيات القصف الإسرائيلي (خاص)الانتهاكات الإيرانية في سورية تستمروفاة معتقل في سجون الأسد بعد اعتقال دام 24 عاماًمليشيات “حزب الله” اللبناني تُزيل معالمها من مدينة القصير غربي حمص.. ووفد أممي يعتزم دخول المدينة (خاص)أبرزها..صندوق اقتصادي ومجلس عسكري واحد.. اتفاق جديد يجمع بين فيالق الجيش الوطني السوري شمال حلب (خاص)مليشيات “درع العشائر” الموالية لإيران تقيم معسكراً تدريبياً جديداً شرقي حلب (خاص)

بالفيديو: أمطار غزيرة بالإمارات بواسطة “تلقيح السحب” لمواجهة ارتفاع درجات الحرارة

أعلن المركز الوطني للأرصاد الجوية في الإمارات العربية المتحدة، اليوم الأربعاء 21 تموز/يوليو، عن تلقيح السحاب في سماء الدولة لتخفيف درجة الحرارة والتي وصلت إلى 50 درجة.

وأظهر المركز تسجيلات مرئية رسمية تُظهر الأمطار الغزيرة وهي تغمر طريقاً سريعاً مزدحماً في دبي بالإمارات العربية المتحدة في مشهد غير مألوف في هذا الوقت من السنة ومع وصول درجات الحرارة إلى 50 مئوية.

وبحسب المركز فقد تم تعزيز هطول الأمطار من خلال عمليات الاستمطار الاصطناعي أو ما يسمى “تلقيح السحب” لزيادة منسوب الأمطار في الدولة الخليجية.

وتعتبر عمليات الاستمطار جزءاً من مهمة مستمرة لتوليد الأمطار في الإمارات ويتم تحفيز المطر على الهطول باستخدام تقنية الطائرات بدون طيار التي تطلق شحنات كهربائية في السحب حتى تتجمع وتشكل المطر.

من جانبه، ذكرت صحيفة ناشيونال الإماراتية أن الأمطار كانت غزيرة لدرجة أنها تسببت في ظهور شلالات في مدينة العين وجعلت ظروف قيادة السيارات خطرة.

وعملية “تلقيح السحب” عبارة عن عملية إطلاق مواد تصنع مادة تشبه الملح في السحب التي تحتوي على رطوبة عالية، وبالتالي، فإن هذه العملية لا تصنع المطر وإنما تساعد السحب الرطبة على تكوين قطرات الماء التي تتساقط فيما بعد كالمطر.

زر الذهاب إلى الأعلى