بعد إيران…ميليشيات روسية تعزز انتشارها في تدمر شرقي حمص

بعد إيران…ميليشيات روسية تعزز انتشارها في تدمر شرقي حمص

وكالة ثقة

وصلت مجموعات تابعة لميليشيا “فاغنر” الروسية، أمس الثلاثاء، إلى منطقة تدمر في ريف حمص الشرقي.

وقال موقع “وطن أف إم”، بإن حوالي 100 عنصر من ميليشيا “فاغنر” وصلوا مطار “تدمر” العسكري قادمين من قاعدة “حميميم” الروسية.

واستولى عناصر الميليشيا على عدة مباني في حيي “المعالف” و”الجمعيات الغربية” وحولوها لمقرات عسكرية.

وسبق أن أبلغت القوات الروسية، الحرس الثوري الإيراني المتمركز بمطار “تي 4” العسكري شرق حمص بضرورة إخلاء المطار على الفور، إلا أن طهران عززت قواتها هناك بطائرات “إرنا” المسيرة.

واستقدمت مرتزقة “فاغنر” الروسية، تعزيزات عسكرية نحو مطار الـ”تي فور” العسكري شرق حمص بهدف تعزيز تواجدها في المنطقة.
وكانت كشفت صحيفة “الشرق الأوسط”، الأحد، عن تحركات شعبية ضد الميليشيات الإيرانية في مدينتي تدمر والسخنة بريف حمص الشرقي.
وأشارت الصحيفة إلى حجم الانتهاكات والممارسات المرتكبة بحق من تبقى من أهالي مدينة تدمر على أيدي الميليشيات الإيرانية وميليشيات أخرى عراقية وأفغانية، منذ سيطرتها على مدينتي تدمر والسخنة ومحيطها قبل 3 سنوات.

وبحسب الصحيفة، فإن الميليشيات الإيرانية تفرض على السكان التجنيد الإجباري في صفوفها، إضافة لتحكمها بموارد العيش والعمل، فضلاً عن توطين أكثر من مئات العائلات من الطائفة “الشيعية” في أحياء مدينتي تدمر والسخنة بريف حمص.

زر الذهاب إلى الأعلى