تحليق طيران مجهول وقصف عنيف على النظام وميليشيات إيران شرق وجنوب سوريا

تحليق طيران مجهول وقصف عنيف على النظام وميليشيات إيران شرق وجنوب سوريا

تعرضت مواقع الميليشيات اﻹيرانية ونظام اﻷسد إلى قصف عنيف، يوم أمس اﻷربعاء، في كل من محافظتي دير الزور شرقي سوريا، والقنيطرة جنوبها.

وأفاد ناشطون بسماع دوي 8 انفجارات عنيفة بمدينة دير الزور، جراء غارات جوية لطيران مجهول الهوية، ضربت الميليشيات الإيرانية والحرس الثوري وسط تحليق مكثف للطيران في سماء المدينة وريفها.

وفي محيط بلدة المسرب وباديتها بريف دير الزور الغربي، سُمع دوي ثلاثة انفجارات عنيفة، وكان ذلك أيضا وسط تحليق مكثف للطيران الحربي مجهول الهوية في سماء المنطقة.

كما قصفت المدفعية الإسرائيلية مواقع تابعة لميليشيات إيرانية بالقرب من قرية الحرية بريف القنيطرة الشمالي، فيما قال الجيش الإسرائيلي إن دباباته أطلقت “طلقات تحذيرية” على الحدود مع سوريا في هضبة الجولان.

وأكد جيش الاحتلال أنه “رصد عدة أشخاص مثيرين للريبة بالقرب من قوة إسرائيلية تعمل في المنطقة، حيث أطلق قذائف بهدف إبعاد المشتبه بهم” الذين فروا بعدها إلى الأراضي السورية.

وكان إعلام النظام قد أعلن أن أصوات انفجارات سُمعت في ريف القنيطرة الشمالي الغربي في وقت متأخر من مساء الأربعاء بعد سقوط القذائف في قرية سورية.

زر الذهاب إلى الأعلى