تركيا تعتقل “شبيحة” من نظام اﻷسد داخل أراضيها

وكالة ثقة

اعتقلت السلطات التركية عناصر من ميليشيات نظام اﻷسد جنوب غربي البلاد لدى مداهمة منزلهم صباحاً.
وذكر موقع “زمان الوصل” أن المخابرات التركية داهمت منزلاً في مرسين واعتقلت داخله 6 أشخاص بينهم 5 عناصر سابقين في مليشيا الدفاع الوطني التابعة للنظام السوري يوم الأحد الفائت.
وكان العناصر قد دخلوا إلى اﻷراضي التركي عبر طرق التهريب في وقت سابق؛ وعرف منهم “علي صالح” أحد أبرز قادة المجموعات السابقين لدى “مصيب سلامة” التابعة للميليشيا والعامل في مدينة “السلمية” شرق حماة، إضافة إلى “نعيم صليبة” أحد العناصر الذين ارتكبوا جرائم أيضاً برفقة “صالح” ضمن ميليشيا “الدفاع الوطني” داخل مدينة “السلمية” ومحيطها، فضلا عن 3 عناصر آخرين لم يتم الوصول إلى أسمائهم.
وأضاف المصدر أن “كرم يحيى” المهرب الذي أدخلهم إلى الأراضي التركية، هو ابن شقيق “عقاب يحيى” عضو “الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة السورية”.
يذكر أن عددا من مؤيدي نظام اﻷسد وشبيحته غادروا سوريا إلى اﻷراضي التركية للعمل وتدور حول بعضهم شكوك حول إمكانية تجنيدهم من قبل مخابرات نظام اﻷسـد لاستهداف الداخل التركي.
وكانت الاستخبارات التركية قد نفذت عدة عمليات ضد خلايا تنظيم داعش والنظام السوري داخل وخارج اﻷراضي التركية.

زر الذهاب إلى الأعلى