تضم “طائرات مسيرة”.. وصول شحنة أسلحة إيرانية إلى مطار النيرب شرقي حلب (خاص)التحركات الإيرانية في سوريا خلال شهر أيلول (تقرير)تاريخ التدخل الإيراني في سوريامليشيات إيران تُنشى غرفة عمليات عسكرية جديدة جنوبي حمص (خاص)مليشيات “الحرس الثوري” الإيراني تًرسل 5 شاحنات عسكرية من دمشق إلى حمص تخوفاً من غارات إسرائيلمليشيات إيران تعقد اجتماعاً في جبل عزان جنوبي حلب لبحث تداعيات القصف الإسرائيلي (خاص)الانتهاكات الإيرانية في سورية تستمروفاة معتقل في سجون الأسد بعد اعتقال دام 24 عاماًمليشيات “حزب الله” اللبناني تُزيل معالمها من مدينة القصير غربي حمص.. ووفد أممي يعتزم دخول المدينة (خاص)أبرزها..صندوق اقتصادي ومجلس عسكري واحد.. اتفاق جديد يجمع بين فيالق الجيش الوطني السوري شمال حلب (خاص)مليشيات “درع العشائر” الموالية لإيران تقيم معسكراً تدريبياً جديداً شرقي حلب (خاص)سوريون يتبرعون بالدم في الدوحة لدعم مونديال قطر 2022 (صور)مليشيات إيران تُعزز مطار الجراح العسكري شرقي حلب بطائرات مسيرة (خاص)جرائم المليشيات الإيرانية في سورية.. التطهير الطائفي أبرزهاتركيا.. طفل سوري يُنقذ عائلته في منطقة أرطغرل بولاية إزمير

تقدم للثوار في مدينة درعا ضمن معركة الموت ولا المذلة

تستمر المعارك التي شنتها غرفة عمليات البنيان المرصوص منذ أمس الأحد على حي المنشية أهم معاقل قوات الاسد في مدينة درعا جنوب سوريا بالتزامن مع قصف مكثف من قبل قوات الأسد

وأعلنت غرفة عمليات البنيان المرصوص تمكنها من السيطرة على كتلة مبان في حي المنشية عقب معارك عنيفة جدا ضد قوات الاسد والمليشيات الأجنبية المساندة له.

كما نسفت غرفة العمليات حاجز أبو نجيب في حي المنشية بمدينة درعا، في ظل استمرار المعارك العنيفة بين فصائل المعارضة وقوات النظام ومليشياته في الحي.

وأضافت غرفة العمليات أنها تمكنت من استدراج عدد من جنود قوات الاسد والمليشيات الأجنبية الى أحد المباني المحررة الذي قامت بتفخيخه وبعد تأكدها من دخول عناصر النظام الى البناء قامت بتفجيره مما أدى لمقتل جميع من كانوا داخله.

وبحسب مصادر محلية فان غرفة العمليات صدت هجوما مضادا لقوات الاسد والمليشيات الأجنبية وقتلت عددا كبيرا منها بالتزامن مع استمرار القصف المكثف الجوي والصاروخي من تلك القوات على أطراف حي المنشية.

وتهدف معركة “الموت ولا المذلة” التي أعلنت غرفة عمليات البنيان المرصوص عنها أمس الأحد لتحرير كامل حي المنشية الإستراتيجي المتاخم لجمرك درعا القديم

وتعتبر السيطرة على الحي تأمينا أكبر للطريق الواصل بين مدينة درعا وريفها الشرقي من جهة وريف درعا الغربي من جهة أخرى, كما تتلاشى جهود قوات الاسد الوصول إلى المعبر الحدودي مع الأردن.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى