قصف مكثّف للنظام على أرياف إدلب وحلب وفصائل المعارضة تردّ“لوموند” الفرنسية: سوريا هي المنفذ الوحيد لميليشيا “حزب الله” لتصدير الكبتاغون (ترجمة)حلب.. العثور على جثة امرأة شرقي البابأردوغان يدعو حلف “الناتو” لدعم منطقة آمنة في سورياميليشيا “حزب الله” تختبر صواريخاً جديدة في حمص وحماة (خاص)داخلية النظام ترفع أسعار المحروقات بنسبة 25 بالمئةصحيفة “يسرائيل هيوم”: روسيا أطلقت صواريخاً من غواصة في المتوسط على طائرات إسرائيليةما حقيقة دخول رتل أمريكي إلى مدينة إعزاز شمالي حلب؟ارتفاع حصيلة العاصفة الغبارية في ديرالزور إلى 10 وفيات و500 إصابةتحذيرات من إغلاق معبر باب الهوى الحدوديانتحار سيدة في العقد الثاني من عمرها بـ”الرقة”تحركات إيرانية على جبهتي “قبتان الجبل والفوج 111” غربي حلب.. ومراسل ثقة يكشف التفاصيلالدفاع الروسية: إسرائيل أطلقت 22 صاروخاً على مراكز البحوث العلمية في مصياف وبانياستركيا تعلن تحييد قيادياً رفيعاً من PKK شرقي حلبحلب.. “قسد” تعتقل عشرات الشبان في منبج

توقعات بانهيار الاقتصاد الروسي والبنك المركزي يعلن عن إجراء مؤقت

توقعات بانهيار الاقتصاد الروسي والبنك المركزي يعلن عن إجراء مؤقت

يستمر انخفاض سعر صرف الروبل أمام الدولار والعملات اﻷجنبية، مع تصاعد العقوبات التى فرضتها الولايات المتحدة ودول الاتحاد الأوروبي، بسبب غزو أوكرانيا، فيما أعلن البنك المركزي الروسي عن إغلاق البورصة لهذا الأسبوع.

وقال البنك في بيان إن “بورصة موسكو لن تفتح بعض أقسام السوق في ضوء الوضع الحالي” حيث يحاول البنك المركزي الروسي – وفقا لخبراء – تخفيف أثر العقوبات الاقتصادية الحادة التي فرضتها عدة دول غربية.

كما أكد البيان أن التداول سيتوقف تماما حتى 5 آذار/مارس المقبل، فيما سيستأنف شراء الذهب يوم الإثنين.

ومع تسجيل الروبل مستوى قياسيا منخفضا جديدا مقابل الدولار، تم رفع سعر الفائدة الرئيسي إلى 20 بالمئة، بعد أن كان 9.5 بالمئة.

وستتم أيضا إزالة بنوك روسية من شبكة سويفت المصرفية الدولية من قبل الاتحاد الأوروبي، إضافة لعقوبات مباشرة فرضتها إدارة بايدن التي تعمل مع أوروبا لمنع البنك المركزي الروسي من استخدام مخزونه من الاحتياطيات الطارئة لحماية الاقتصاد.

ويهدف الاجراء اﻷمريكي المنسق مع البنك المركزي لمنع موسكو من بيع الدولار واليورو والعملات الاجنبية الأخرى في مخزونها من الاحتياطي لتحقيق الاستقرار فى الروبل.

ويرجّح خبراء أن تؤدي العقوبات لرفع التضخم المتزايد في البلاد، وسط توقعات بأن الضغط المتزايد في العقوبات الغربية على روسيا من شأنه أن يؤدي إلى إحداث انهيار في الاقتصاد.

يذكر أن التقديرات تشير إلى مواجهة روسيا حالة غير مسبوقة من الضغط الاقتصادي.

زر الذهاب إلى الأعلى