حركة نزوح ليلي تحت القصف في ريف حلب

حركة نزوح ليلي تحت القصف في ريف حلب

تعرضت قريتان قرب الحدود التركية في ريف حلب الشمالي والشرقي للقصف من قبل ميليشيا قسد وقوات النظام، خلال الليلة الماضية، مما اضطر بعض اﻷهالي لمغادرة بيوتهم والنزوح عنها مؤقتا خوفا من تجدد اﻻستهداف.

وتعرضت قرية الشيخ ناصر في منطقة الباب، وقرية الشعيب في منطقة جرابلس بريف حلب الشرقي، لقصف صاروخي من مناطق تسيطر عليها قوات النظام وقسد.

وتزامن ذلك مع تجدد الاشتباكات بين فصائل الجيش الوطني وميليشيا قسد بريف حلب الشمالي، حيث تمّ استهداف آلية ثقيلة “تركس” تابعة للجيش التركي على جبهة مارع بصاروخ مضاد للدروع.

وردّ الجيش الوطني بقصف مواقع قسد في محيط قريتي الصياد وجاموسية بريف مدينة منبج شرقي حلب.

زر الذهاب إلى الأعلى