خاص | تحركات جديدة للحرس الثوري الإيراني في دير الزورقبرص تعلق طلبات اللجوء السورية بعد زيادة في عدد المهاجرينماذا حصل في ليلة “المسيرات الإيرانية” ضد إسرائيلإسرائيل: إيران أطلقت طائرات مسيرة باتجاهناالليرة السورية تبدأ منحى التراجع بعد استقرار رمضانلبنان يربط حماية اللاجئين بوجودهم بشكل شرعيإيران تستغل حديقة كراميش في العيد لنشر أفكارها بين الأطفالموجة اعتداءات ضد سوريين في لبنان.. المعارضة تنتقد والنظام صامتالاضطرابات الهضمية عند الأطفال في العيدتنظيم “الدولة” يهدد بمهاجمة ملاعب أبطال أوروباماذا تحوي الوثيقة التي عثر عليها بين أنقاض القنصلية الإيرانية؟دمشق.. أسعار اللحوم ثلاثة أضعاف رمضان الماضيإسرائيل تستعد للتعامل مع سيناريوهات الرد الإيرانيأزمة انقطاع الغاز تتفاقم في إدلبرغم النفي الأمريكي.. طهران تحمل واشنطن مسؤولية هجوم دمشق

حزب الله اللبناني يُجري تغييرات على جبهات ريف حلب الغربي (خاص)

وكالة ثقة – خاص

كشفت مصادر لوكالة “ثقة” عن قيام ميليشيات حزب الله اللبناني والحرس الثوري الإيراني باستبدال عناصرهم الأجنبية على جبهات ريف حلب الغربي بعناصر سوريين.

وقالت المصادر لـ”ثقة”، إن مليشيات حزب الله أقدم على استبدال قسم من عناصرها من الجنسيتين الإيرانية واللبنانية المتوزعين ضمن خطوط جبهات ريف حلب الغربي بمنتسبين سوريين لصفوفها.

وأكدت المصادر بأن عمليات سحب العناصر جرت مساء الثلاثاء الماضي، بالتوازي مع وصول عتاد عسكري يضم رشاشات و ذخائر لخطوط جبهات ريف حلب الغربي ضمن محور الفوج 46 و محور كفر حلب ومحور بسرطون غربي حلب.

وبينت المصادر بأن قيادة القوات الإيرانية أعطت أوامر أيضاً بسحب عناصر خلال نوبات التبديل المقبلة تشمل العناصر الإيرانيين واللبنانيين المنتشرين ضمن نقاط عسكرية متقدمة من خطوط الجبهات غربي حلب.

وأوضحت مصادر “ثقة” أن اتخاذ تلك الخطوات تأتي بأوامر مباشرة صادرة عن قيادة القوات الإيرانية في مدينة حلب على خلفية ازدياد مستوى العمليات والهجمات التي تتعرض لها خطوط جبهات ريف حلب الغربي ورغبة الميليشيات الايرانية بتوسيع مستوى تواجد المكون السوري بصفوف ميليشياتها ضمن خطوط الجبهات.

وكانت نفذت فصائل الثوار يوم الثلاثاء، عملية مماثلة استهدفت موقع لقوات النظام في قرية بسرطون بريف حلب الغربي، أسفرت عن مقتل نحو 10 من جنود قوات النظام والميليشيات المساندة له..

ونفذت فصائل الثوار يوم الأمس أيضاً عملية نوعية رقمها 12 خلف خطوط التماس مع قوات النظام والميليشيات المساندة له على محور قرية كوكبة في ريف إدلب الجنوبي، خلفت العشرات من القتلى والجرحى في صفوف قوات النظام والميليشيات المساندة له، إضافة إلى اغتنام أسلحة وذخائر “رشاش BKC، وقناصة 12.7، وقاذف RBG”.

زر الذهاب إلى الأعلى