آخر التحركات الإيرانية في سوريا على الصعيد الميداني والسياسيالطائرات التركية تضرب مواقع “قسد” شمال حلببهدف إرسالهم إلى حدود الجولان والأردن.. دورة عسكرية لـ”حزب الله” في حمص ومراسل ثقة يكشف التفاصيل (خاص)الجيش الوطني يعتزم إنشاء كلية عسكرية شمال سورياالرئاسة التركية تنفي وجود أي اتصال على المستوى السياسي مع نظام الأسدمقتل سوري بحادثة طعن في ألمانياإيران وسياسة اللعب على حافة الهاويةتجاهلوا بأن الأسد هو الراعي الأول له.. الإمارات تقيم مؤتمراً لمكافحة المخدرات ونظام الأسد يشارك!وصول 270 حاج من جرحى الثورة السورية إلى السعودية لأداة فريضة الحجمطالبات بتمديد آلية إيصال المساعدات عبر معبر باب الهوىعاصفة مطرية تتسبب بأضرار مادية وإصابات في مخيمات إدلب وحلبأوتشا: 13.4 مليون شخص بحاجة إلى مساعدات إنسانية في جميع أنحاء سوريا“أونروا”: نحتاج إلى 5 ملايين دولار في الأردن لتقديم المساعدة للاجئين الفلسطينيين من سورياميليشيا “حزب الله” اللبناني تُنشى معسكراً جديداً قرب “القريتين” في حمص (خاص)إيران تُنشئ قاعدة عسكرية جديدة في “مورك” بحماة وتزوّدها بأسلحة نوعية (خاص)

حلب.. العثور على جثة امرأة شرقي الباب

حلب.. العثور على جثة امرأة شرقي الباب

وكالة ثقة

عثر مدنيون مساء أمس الخميس 19 أيار/مايو، على جثة امرأة مقتولة ومرمية على جانب أحد الطرقات بريف حلب الشمالي.

وقال مراسل وكالة ثقة بريف حلب، إن أهالي بلدة قباسين شمالي حلب، عثروا مساء الخميس على جثة امرأة مقتولة بالرصاص ومرمية على اطراف البلدة.

من جانبه، أكّد الدفاع المدني، أن فرقه انتشلت جثة امرأة في العقد الخامس من عمرها، من أرض زراعية قرب منطقة “زمكا” القريبة من بلدة قباسين في منطقة الباب بريف حلب الشرقي.

وأوضح الدفاع المدني أن الجثة علبها آثار عيار ناري وسلمتها للطبابة الشرعية في مشفى الباب، للتعرف عليها.

وفي 13 مايو/أيار، عثر مدنيون على جثة شاب في الثلاثين من عمره مقتول ومرمي على طريق “ماملي” التابعة لناحية راجو بريف عفرين شمالي حلب.

وأوضح مراسلنا وقتها أن الجثة عليها آثار تعذيب في الوجه والأعضاء التناسلية، مشيراً أن الأهالي أخبروا شرطة مدينة عفرين لنقل الجثة.

وأكّد حينها على أن الشرطة نقلت الجثة إلى مخفر المدينة، والذي قام بدوره بتعميم صورة الضحية ليتبين أنه أحد عناصر “فيلق المجد” ويدعى “محمود رحال”.

وتوفي العديد من المدنيين في مناطق متفرقة من ريفي إدلب وحلب خلال العام الحالي، بينهم نساء وأطفال منهم ألقي القبض على قاتليهم ومنهم لم يعرف سبب الوفاة أو القتل حتى الآن.

زر الذهاب إلى الأعلى