تفاقم أزمة تهريب وتعاطي المخدرات في الشمال السوري.. من المسؤول؟منظمة ((الرواد)) تهدد وكالة ثقةمدير أحد أقسام منظمة الرواد ( الددم ) يصف الشاعر محمد قاسم بالتافه !“منظمة الروّاد” تطرد رمزاً من رموز الثورة السورية بسبب المرض: إليكم قصة الشاعر “محمد محمود قاسم”التعافي الاقتصادي المبكر بين غموض الرهانات السياسية وحمولات التمكين الاقتصاديمخيم الهول: نساء عائدات للحياةمصير الرئيس الإيراني مجهول بعد تعرض مروحيته لحادث.. ما التفاصيل؟هطولات مطرية تضر بالكمون والمحاصيل الصيفية شمالي سورياالعثور على عائلة سورية مقتولة داخل منزلها في تركياوفاة شابين سوريين غرقًا في لبنانرئيس مجلس فرع نقابة المحامين الاحرار بحلب يتوجه إلى بروكسل محملاً بقضايا الثورة السورية”الفصائل المعارضة ” تستولي على دبابة للنظام غربي حلبهدوء وحظر تجول في جرابلس بعد اشتباكات إثر خلاف عشائري

خاص: الحرس الثوري الإيراني يُرسل تعزيزات عسكرية إلى جبهات إدلب.. ووكالة ثقة تكشف التفاصيل

وكالة ثقة – خاص

عزّزت المليشيات الإيرانية خلال الساعات الماضية جبهاتها المنتشرة في محافظة إدلب (شمال سوريا)، واستقدمت عناصر وآليات عسكرية متنوعة ضمت مدافع ورشاشات ثقيلة.

وبحسب مصادر خاصة لوكالة ثقة، فإن ميليشيات “الحرس الثوري” الإيراني أرسلت تعزيزات عسكرية ضمت عدداً من المدافع الميدانية والآليات، التي تحمل رشاشات من عيار 14.5 ملم و23 ملم، إلى خطوط جبهات ريف إدلب الجنوبي.

ووفقاً لمصادر “ثقة” فإن التعزيزات تم رصد انتقالها من قاعدة “الإمام السجاد” المتواجدة بريف حماة الجنوبي، ضمن اللواء 47 التابع للفرقة “11 دبابات”، والذي يتمركز في منطقة “جبل معرين” بريف حماة.

وأوضحت أن التعزيزات شوهدت على طريق حماة – حلب (طريق M5 شمالي حماة).

وذكرت المصادر أيضاً أن التعزيزات جاءت بالتزامن مع نقل تعزيزات لقوات النظام تضمنت عناصر وعتاد عسكري تركزت في مناطق “سراقب وقرى ريف حلب الجنوبي” الخاضعة لسيطرة قوات النظام.

يشار إلى أن التعزيزات تأتي في إطار تحصين الميليشيات الإيرانية لخطوط الجبهات، عقب الخروقات التي استهدفت المنطقة والتي تضمنت عمليات تسلل لفصائل الثوار على مواقع انتشار قوات النظام.

زر الذهاب إلى الأعلى