دورية تركية منفردة على الأرض وقصف روسي من الجو في جنوب إدلب

سيرت القوات التركية اليوم الأربعاء دورية عسكرية جديدة على طريق “حلب – اللاذقية” الدولي M4 جنوب محافظة إدلب في الشمال السوري سبقها بقليل قيام المقاتلات الروسية بشن غارات روسية على بعد كيلومترات معدودة عن مسار الدورية.
وأفاد مراسل وكالة ثقة بأن الجيش التركي استنفر عناصره وآلياته صباحا وأجرى جولات استكشافية للطريق المذكور قبل تسيير الدورية فيما قدمت طائراته المسيرة الدعم الاستطلاعي لوحداته البرية.
وبالتزامن مع الانتشار التركي على الطريق شنت المقاتلات الروسية في الساعة الثامنة صباحا غارات على حرش بلدة بسنقول المتاخمة للطريق الدولي والقريبة من مدينة أريحا في جبل الأربعين جنوب محافظة إدلب.
إقرأ أيضا:
غارات روسية تضرب منطقة الكبينة شمال اللاذقية

وقصفت الطائرات الروسية مساء أمس المنطقة ذاتها بست غارات جوية استخدمت خلالها الصواريخ الفراغية والذخائر العنقودية.
وقد انطلقت القوات التركية ظهر اليوم من أطراف قرية الترنبة قرب سراقب في ريف إدلب الشرقي وتوجهت غربا حتى وصلت أطراف قرية عين الحور بريف اللاذقية وكلا القريتين تقعان تحت السيطرة الروسية.
وبالتوازي مع الغارات الجوية قصفت مدفعية قوات النظام قرى “سفوهن والبارة وكنصفرة” في جبل الزاوية المتاخم لجبل الأربعين بريف إدلب الجنوبي وسط تحليق مكثف للطيران الاستطلاع الروسي.
وكانت القوات التركية قد سيرت الدورية السابقة نهاية شهر آذار/ مارس الماضي على الخط نفسه وذلك وسط غموض الموقف بعد شهور عديدة من توقف الدوريات المشتركة مع روسيا.

زر الذهاب إلى الأعلى