رئيس الوزراء الإسرائيلي يعلق على الغارات على ميناء اللاذقية ويتوعد بالمزيد

رئيس الوزراء الإسرائيلي يعلق على الغارات على ميناء اللاذقية ويتوعد بالمزيد

وكالة ثقة

قال رئيس الحكومة الإسرائيلية، نفتالي بينيت بعد ساعات من الغارة التي استهدفت ميناء اللاذقية في مناطق سيطرة النظام، فجر اليوم الثلاثاء، بأن تل أبيب “لن تتوقف ثانية واحدة” عن محاربة “القوى الهدامة”.

وقال بينيت خلال اجتماع ثلاثي مع نظيره اليوناني، كيرياكوس ميتسوتاكيس ورئيس قبرص نيكوس أناستاسيادس في القدس: “نتصدى لقوى الشر في المنطقة ليل نهار، ولن نتوقف لثانية واحدة. هذا يحدث على أساس يومي تقريبا”.
وأضاف: “سنواصل العمل ضد القوى الهدامة، وسنمضي قدما دون كلل”.

وفي وقت سابق اليوم رفض المتحدث باسم الجيش الإسرائيلي التعليق على الأنباء حول غارة إسرائيلية على مرفأ اللاذقية السوري.
وكانت استهدفت المقاتلات الإسرائيلية، للمرة اﻷولى ، ميناء اللاذقية غربي البلاد ، في تطور هام وسط تزايد وتيرة الضربات على إيران ونظام اﻷسد.

ويعد الميناء منطقة نفوذ هامة ﻹيران التي تقاسمت النفوذ على ساحل المتوسط مع الروس، حيث استولت موسكو على ميناء طرطوس، فيما تستخدم طهران ميناء اللاذقية لنقل بضائعها وأسلحتها وشحنات الوقود.

وقالت سانا إن الهجوم الجوي وقع بعدة صواريخ من اتجاه البحر المتوسط مستهدفاً ساحة الحاويات في ميناء اللاذقية التجاري، مؤكدة أدى إلى اشتعال عدد من الحاويات “التجارية” دون وقوع خسائر بشرية.

وشنّت إسرائيل آخر هجوم لها في سوريا، منذ نحو أسبوعين حيث استهدفت نقاطا في محافظة حمص، وأوقعت قتلى وجرحى.

زر الذهاب إلى الأعلى